تعرف على نظام تشغيل غوغل الثالث Fuchsia والذي سيستبدل أندرويد

940

يبدو أن أنظمة تشغيل أندرويد Android وكروم Chrome ليسا كافيين لغوغل Google ، لأن الشركة كانت تعمل على نظام تشغيل ثالث منذ أكثر من سنة باسم Fuchsia . الآن وبما أننا نلقي نظرتنا الأولى الجيدة على نظام تشغيل واجهة المستخدم، فهو من الواضح أن غوغل لديها أهداف كبيرة من أجل Fuchsia – ربما حتى استبدال نظام أندرويد Android يوما ما.

قام موقع Ars Technica مؤخراً بتجربة عملية لواجهة مستخدم Fuchsia ، والتي كانت قادرة على تشغيله على نظام أندرويد . رغم أن نظام التشغيل Fuchsia كان من المتوقع أحياناً أن يستخدم في أجهزة معمل الأشياء LoT Devices ، فواجهة المستخدم تظهر أن غوغل Google لديها خططا أكبر. أبق في ذهنك أن النظام لا يمكن استخدامه بشكل عملي ، لكنه ما زال يعطينا نظرة جيدة عم كانت غوغل Google تعمل عليه.

في أسفل المقالة فيديو عرض عن واجهة مستخدم نظام Fuchsia .

واجهة المستخدم ترتكز حول قائمة شاشة رئيسية قابلة للتمرير بشكل عمودي. في المركز صورة شخصية، التاريخ والوقت، موقعك، وأيقونة البطارية. فوق هذه المسافة المركزية توجد “القصص” Stories , والتي ولله الحمد ليست من نوع القصص في تطبيق سناب شات Snapchat .

بالمقابل، تبدو لتكون مكاناً لتطبيقاتك الحديثة ومجموعات التطبيقات (المزيد عن هذا لاحقاً). في الأسفل يوجد صندوق البحث وعدد من الاقتراحات المختارة، بشكل ما مثل خدمة غوغل الآن Google Now ، إلا أنها قد تتضاعف لتصبح برنامج الشاشة رئيسية Launcher أيضاً . انقر على الصورة الشخصية، وستكون قادرا على الوصول لبعض الإعدادات السريعة .

عندما تنقر على إحدى قصصك، سيتم أخذك لواجهة التطبيق بالشاشة الكاملة (مجدداً ، فقط أدوات للاختبار). اذا سحبت نافذة إلى أخرى في قائمة قصصك، سيتم أخذك لوضع الشاشة المنقسمة. لكنك تستطيع جمع أكثر من تطبيقين، في حركة تظهر الدمج بين بساطة واجهة مستخدم الموبايل ومتانة سطح مكتب نظام التشغيل.

 

لا يوجد حالياً حد لعدد التطبيقات التي يمكن حشدها سوياً ، ولا يحتاجون جميعاً الأبعاد نفسها. لديك الخيار لحشد التطبيقات عمودياً أو افقياً , والتي ستكون مفيدة اعتماداً على نوع التطبيق الذي تستعمله ، فمثلاً مصادر RSS تعمل جيداً كتطبيق عمودي رشيق ، لكن أنا لن أرغب بالشكل العامودي لنقل مثلاً لتطبيق تحرير النص . البسيط الأنيق هو أن تطبيقاتك المحشودة تبقى مجمعة اذا عدت لقائمة قصصك ، وهو ما يسمح لك في النهاية انشاء أماكن عمل افتراضية كما تحتاجهم.

بالطبع فإن نظام Fuchsia يتوقف عن العمل بعد حشد العديد من التطبيقات في قائمة القصص ومن الممكن أن غوغل قد تحد رقم التطبيقات اعتماداً على حجم شاشتك. قد تكون قادراً على العمل فقط مع تطبيقين بنفس الوقت على هاتف ذكي، لكن على التابليت قد يكون من الممكن استخدام أربعة تطبيقات.

الشيء الآخر المثير للفضول عن Fuchsia هو أنه لا يستخدم لينوكس أو GPL (شهادة استخدام البرمجيات المجانية) بعكس أنظمة تشغيل أندرويد Android وكروم Chrome .

وإن واجهاته وتطبيقاته لم تستخدم جافا من أجل منصة غوغل لبرمجة التطبيقات . بشكل أساسي فإن غوغل تحاول أن تستعمل أكبر قدر ممكن من الشيفرات التي تكتبها لتجعل Fuchsia يعمل أي أنها تقلل استعمال شيفرة من أطراف أخرى ، وبذلط نأمل أن توفر تجربة استخدام أسلس على المدى الطويل .

لكنها تستحق أن تؤكد من جديد وبشكل مطلق أن هذه هي جميع التوقعات؛ غوغل بقيت متكتمة لخططها من أجل Fuchsia عدا بعض التلميحات المبهمة . إذا كنا محظوظين للغاية، غوغل قد تعطينا بعض المعلومات في مؤتمر I/O لهذه السنة ، لكن لا تتوقع أي شيء محدد لعدة سنوات من الآن على الأرجح . في هذه الأثناء تفقد تجربة موقع Ars Technica المفصلة من رابط المصدر من أجل المزيد.

فيديو عرض لبعض ميزات النسخة التجريبية من واجهة مستخدم نظام تشغيل غوغل الجديد Fuchsia :

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept