آبل تواجه عدة دعاوي قضائية بعد اعترافها بإبطاء أجهزة الآيفون

عدد من مستخدمي أجهزة الآيفون قاموا بتوجيه دعاوي قضائية ضد شركة آبل بعد أن اعترفت رسمياً بإبطاء هواتفهم قصداً

1٬075

بعد أن اعترفت شركة آبل رسمياً بأنها تقوم بإبطاء أجهزة الآيفون القديمة قصداً (وكنا قد كتبنا مقالة حول هذا الأمر يمكنكم قراءتها من هنا ولكن لا تنسوا العودة لمتابعة باقي المقالة هذه )، هاهي الآن تواجهه عدد من الدعاوي القضائية .

حيث قدم خمسة من مستخدمي الآيفون دعوى قضائية في نيويورك ضد شركة آبل وذلك بسبب تعمدها إبطاء هواتفهم عمداً بسبب بطارية الجهاز.

حيث ذكر موقع أمريكا اليوم USA Today هذه الدعاوي القضائية، والتي تتبع دعاوى أخرى قُدمت خلال الأسبوع الماضي.

وادعى هؤلاء الأشخاص أنهم قاموا جميعاً بترقية أجهزتهم إلى الأجهزة الأحدث حالما أصبحت هواتفهم القديمة بطيئة بعد تحديها إلى إصدار أحدث من نظام آي أو إس iOS.

وأضافوا أنهم لو كانوا يعرفون أن بطاريات تلك الأجهزة هي المسؤولة عن عملية التباطؤ، لكانوا قاموا باستبدالها بدلاً من شراء هاتف جديد. وتقدم الدعاوى القضائية السابقة حججاً مماثلة.

في الأسبوع الماضي، أكدت أبل أنها تعمدت إبطاء هواتف آيفون 6 iPhone  و 6 بلس 6 Plus و 6 إس 6S و 6 إس بلس 6S Plus و إس إي SE من خلال عملية تحديث لنظام التشغيل  . وقالت الشركة ان هذا الأمر قد تم من أجل منع الجهاز من الإغلاق بشكل غير متوقع وبالتالي لحماية مكونات الجهاز الكترونية.”

ومع ذلك، يقول مستخدمو الآيفون iPhone  أن آبل Apple  كان عليها أن تكون أكثر شفافية وتعترف بهذا الأمر منذ البداية .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept