سامسونج سيطرت على 74% من سوق هواتف 5G

وذلك في إحصائيات الربع الثالث من العام

317

شهد هذا العام صعود صاروخي لتقنية الجيل الخامس بسرعة أكبر من المتوقع، حيث سارعت المدن والعواصم العالمية في جميع أنحاء العالم تقريباً إلى تنصيب وتركيب محطات الجيل الخامس.

بالمقابل، سارعت شركات تصنيع الهواتف المحمولة – باستثناء آبل – إلى إنتاج نماذج وطرازات عديدة متوافقة مع الجيل الخامس من بعض هواتفها الرائدة.

لكن أبرز تلك الشركات كانت سامسونج Samsung وذلك بحسب الإحصائيات التي تم إعدادها من قبل IHS Markit والتي تتضمن دراسة لسوق هواتف الجيل الخامس في الربعين الثاني والثالث.

بحسب الإحصائيات، فقد فرض العملاق الكوري سيطرته على 74% من سوق هواتف الجيل الخامس، هذا يعني أن ثلاثة أرباع هواتف 5G التي تم بيعها في الربع الثالث كانت من هواتف Galaxy.

بالأرقام، فقد تم بيع 4.3 مليون هاتف متوافق مع شبكات الجيل الخامس، حيث ساهمت سامسونج في 3.2 مليون هاتف منها.

وعلى الرغم من الرقم الهائل لمبيعات الشركة خلال الربع الثالث إلا أنه يُعتبر انخفاضاً عن أرقام الربع الثاني عندما سيطرت سامسونج على 83% من سوق هواتف 5G.

في ذلك الوقت تم بيع 1.8 مليون هاتف متوافق مع الجيل الجديد من الاتصالات، كان لدى سامسونج 1.5 مليون هاتف منها.

ومن الواضح أن خلال الربعين السابقين أظهرت الشركة الكورية تفوقاً واضحاً وسيطرة شبه مطلقة على سوق الجيل الخامس بسبب الطرازات التي تم طرحها مؤخراً.

حيث أطلقت سامسونج نسخة 5G من هاتفها الرائد Galaxy S10 ثم عادت لتطلق كل من Note 10 و Note 10 Plus بنسخ متوافقة مع تلك الشبكات، ولا ننسى هاتف Galaxy A90 الذي جاء مع مودم متوافق مع الشبكات المذكورة.

كما استطاعت الشركة أن تفرض قوة علامتها التجارية فيما يتعلق بالسيطرة على السوق مستفيدةً من غياب آبل تماماً عن الساحة ومشاكل هواوي Huawei التي حدّت من انتشار هواتفها.

ومع ذلك شهدت الشركة منافسة متنامية بشكل سريع من الشركات الصينية التي بدأت تنشط منذ الربع الثالث في سوق 5G بسبب تأخر انتشار شبكات الجيل الخامس في الصين.

في الربع الثالث، كانت شركة فيفو Vivo تتقاسم المركز الثاني خلف سامسونج مع LG في عدد الهواتف المباعة المتوافقة مع شبكات 5G حيث وصل العدد إلى 400 ألف هاتف.

في حين لم تتمكن شركات هواوي و أوبو Oppo وشاومي Xiaomi من بيع إلا حوالي 100 ألف هاتف متوافق مع شبكات الجيل الخامس خلال الربع الثالث.

وعلى الرغم من قوة سامسونج في هذا المجال فإن التوقعات تشير إلى تراجع أرقامها في الربع الرابع مع دخول الشركات الصينية بقوة إلى خط المنافسة بعد انتشار شبكات 5G في الصين.

في حين أن سامسونج ستبقى مرتاحة من منافسة آبل في هذا السوق حتى خريف العام القادم عندما تصل هواتف الآيفون الجديدة داعمةً لتلك الشبكات المتطورة.

مقالات قد تعجبك:

كيفية تحديد معالج الرسوميات المشغل لأي برنامج أو لعبة في ويندوز 10
كيفية تحويل ملف وورد إلى ملف PDF
كيفية تخصيص حدود النوافذ والظلال على ويندوز 10
كيفية فتح وإنشاء وتحرير ملفات وورد وإكسل وباوربوينت مجاناً
لماذا تحسن إعادة التشغيل من أداء الهاتف وتحل المشاكل العامة؟
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept