تعرف على خاصيتي الإسبات والاستعداد وكيفية تفعيلهما في Windows

لا يوجد أي سبب منطقي من أجل إطفاء حاسوبك هذه الأيام ، ومن ثم الجلوس وانتظار عمليات الإقلاع عندما تريد أن تستخدمه مرة أخرى . وفر هذا الوقت من خلال وضع حاسوبك في وضع الإسبات أو الاستعداد . جميع الحواسيب الحديثة بما فيها الحواسيب المحمولة والمكتبية وحتى اللوحية تتضمن إمكانية الإسبات أو الاستعداد .

كما أن أنظمة التشغيل مثل ويندوز Windows وماك Macs وليونوكس Linux و Chromebooks وغيرها تدعم هذه الميزة .

لماذا يعتبر كلاَ من الاستعداد Sleep و الاسبات Hibernate  خاصية رائعة ؟

إذا كنت ممن يستعملون الحاسوب بشكل مستمر فإن القيام بإطفاء الحاسوب في كل مرة يعتبر أمراً غير ملائم على الإطلاق ، ستضطر في كل مرة تطفئ فيها الحاسوب أن تقوم بحفظ العمل الذي كنت تقوم به ، وستضطر في المرة القادمة أن تنتظر عملية إقلاع الحاسوب ومن ثم أن تقوم بالتشغيل اليدوي لجميع البرامج التي كنت تستخدمها و إعادة فتح جميع المستندات التي كنت تحررها .

إن كلاً من وضع الاستعداد ووضع الإسبات Hibernate   يوفر عليك كل هذا الوقت . عندما تريد التوقف عن عمل ما على حاسوبك المحمول وأخذ استراحة فبإمكانك بكل بساطة أن تغلق غطاء الحاسوب المحمول حيث يدخل عندها في وضع الاستعداد Sleep وحالما تنهي استراحتك تستطيع أن تفتح غطاء الحاسوب لتجد عملك كما كان تماما .

بالنسبة للحاسوب المكتبي فبإمكانك أن تختار :إسبات Hibernate أو خيار الاستعداد Sleep.لن تحتاج مع هذا الإجراء أن تقوم بحفظ ملفاتك أو إغلاق البرامج التي تحتاج للعمل عليها لاحقا ، حيث إنك عندما تقوم بإرجاع الحاسوب من وضع الإسبات Hibernate أو الاستعداد Sleep فإن جميع أعمالك ستكون كما تركتها بالضبط .

عملية الاستيقاظ من وضع الاستعداد Sleep لن تأخذ منك أكثر من ثانية أو اثنتين ، و أكثر قليلاً في حال الإسبات Hibernate  ولكن بالتأكيد لن تكون بطول عملية الإقلاع .

جميع البرامج المفتوحة وكل المستندات ستكون في نفس الوضع الذي كانت عليه قبل الإسبات أو الاستعداد وتستطيع مباشرة أن تتابع أعمالك دون أن تنتظر عمليات الإقلاع المملة ومن ثم تشغيل البرامج و فتح المستندات .

آلية عمل وضعية الاستعداد Sleep  و الإسبات Hibernate :

وضعية الاستعداد Sleep   : من خلال هذه الوضعية يتم حفظ المعلومات قبل الاستعداد على ذاكرة الوصول العشوائية RAM ومن ثم يتم وضع الحاسوب في وضع طاقة منخفض جداً حيث يستهلك مقدارا صغيرا من الطاقة من أجل إبقاء RAM في وضعية تشغيل .

عندما تقوم بتشغيل الحاسوب سيتم العودة مباشرة إلى وضع ما قبل الاستعداد خلال ثانية واحدة أو اثنتين .

وضعية الإسبات Hibernate : يتم حفظ المعلومات قبل الاسبات على القرص الصلب ومن ثم يتم إيقاف التشغيل بشكل كامل حيث أن الحاسوب لن يستهلك أي مقدار من الطاقة . عندما تقوم بتشغيل الحاسوب فإنه يتم تحميل المعلومات من القرص الصلب إلى ذاكرة الوصول العشوائية الرام ويتم المتابعة من الوضع الذي أسبت فيه . سيحتاج وقت أطول بقليل من أجل المتابعة ولكنه بالتأكيد لن يكون بطول وقت الإقلاع عن التشغيل .

وقت الاستيقاظ من الإسبات يعتمد بشكل رئيسي على سرعة القرص الصلب لديك ، وبالتالي إذا كنت تمتلك قرصاً صلباً سريعاً فإن عملية الاستيقاظ ستكون أسرع

. بكلمات أخرى نستطيع أن نصف وضع الإسبات بأنه إيقاف تشغيل الحاسوب ولكن مع حفظ جميع أعمالك كما تركتها تماما .

كيفية وضع حاسوبك في وضع الاستعداد Sleep أو الإسبات Hibernate  :

الحواسيب الحديثة التي تعمل بنظام التشغيل ويندوز تدخل وضع الاستعداد بشكل آلي بعد مرور فترة زمنية محددة ومن ثم وبعد فترة أخرى أيضاً تدخل في وضعية الإسبات Hibernate   . جميع أنواع الحواسيب المحمولة عادة ما تدخل وضع الاستعداد من خلال إغلاق الغطاء وتستيقظ من الاستعداد حالما تفتح هذا الغطاء .

تستطيع تحديد المدة التي ينتظرها الحاسوب قبل الدخول في الاستعداد وذلك من خلال الذهاب إلى لوحة التحكم Control Panel > العتاد والأصوات Hardware and Sound > خيارات الطاقة Power Options > تحديد متى يدخل الحاسوب في وضعية الاستعداد  Change When the Computer Sleeps حيث تستطيع أن تقوم بتحديد المدة التي تريد . كما بإمكانك أن تقوم بتخصيص زر التشغيل power من أجل تفعيل وضع الاستعداد Sleep عند الضغط عليه وذلك من خلال الدخول إلى لوحة التحكم Control Panel > العتاد والأصوات Hardware and Sound > خيارات الطاقة Power Options > عند الضغط على زر التشغيل فإن الحاسوب سيقوم ب Choose What the Power Button Does . حيث بإمكانك اختيار الاستعداد أو الإسبات من قائمة الطاقة . مع ذلك يجب عليك أن تقوم بإعادة تفعيل خيار الإسبات في ويندوز 10 من أجل أن يظهر في القائمة . وذلك بالطريقة في المقالة من هنا ، لكن لا تنسى العودة إلى هنا لقراءة باقي المقالة .

لا تقلق حول صرف الطاقة :

قد يكون الأمر السلبي الحقيقي الوحيد لوضع الاستعداد هو استخدام الطاقة . بالنسبة للحواسيب المكتبية فإنه ستضاف إلى فاتورتك مبلغ بسيط جدا من المال . أما بالنسبة للحواسيب المحمولة فإنه وضع الاستعداد سوف يؤدي إلى هدر طاقة البطارية رويدا رويداً . ولذلك فإن الحواسيب المحمولة بشكل آلي تقوم بالإسبات بعد مرور عدة ساعات من الإستعداد . ولكن بالمحصلة فإن وضع الاستعداد يعني أنك تستطيع أن تتابع استخدام حاسوبك في الوقت الذي تريده وبشكل أكثر سرعة والذي يؤدي إلى توفير طاقة البطارية بشكل أكبر مما لو أردت أن تقوم بتشغيله وانتظار عمليات الإقلاع عدة مرات في اليوم .

بعض الناس يعتقد أن عليهم إعادة تشغيل حواسيبهم عدة مرات يومياً من أجل أن يعمل جيداً ولكن هذا ليس صحيحاً . بالتأكيد فإنك تحتاج إلى إعادة التشغيل أحياناً من أجل حل بعض المشاكل أو بعد تنصيب تحديث لويندوز أو عند تنصيب بعض التعاريف .لن تحتاج إلى إعادة التشغيل كل يوم .

في حال أن نظام التشغيل بحاجة إلى إعادة التشغيل من أجل أن يعمل بشكل صحيح فتأكد أن هناك مشكلة وعليك أن تحلها . ومع ذلك فيما لو كنت قلقاً بشأن استهلاك الطاقة فبإمكانك تفعيل وضع الإسبات Hibernate والذي لا يستهلك أي طاقة .

بعض الحواسيب القديمة تعاني من بعض المشاكل مع وضعية الاستعداد والإثبات وذلك بسبب مشاكل في تعاريف العتاد وكذلك مستخدمي لينوكس Linux فإنهم قد يعانون من بعض المشاكل وذلك على بعض الحواسيب . ولكن عندما يكون العتاد الخاص بحاسوبك يدعم نظام التشغيل الذي يعمل عليه فلا شك أن كلاً من الإثبات والاستعداد سيعملان بشكل طبيعي .

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...