هواوي لحقت بسامسونج وأعلنت عن هاتفها القابل للطي

كيف تميّز هاتف هواوي عن مثيله لدى سامسونج؟

يمكننا القول رسمياً الآن أن عصر الهواتف القابلة للطي قد بدأ بشكل فعلي، فمنذ أيام قليلة فقط أعلنت سامسونج Samsung عن هاتفها القابل للطي في مؤتمر يوم الأربعاء الذي تضمن الإعلان عن مجموعة من هواتف الشركة القوية.

لم تتأخر هواوي بالرد، حيث أعلنت يوم الأمس وخلال فعاليات معرض MWC في برشلونة عن أحدث هواتفها Huawei Mate X وهو أول هاتف للشركة قابل للطي.

الإعلانان المتقاربان بالوقت من سامسونج وهواوي فتح الباب أمام إنشاء مقارنة كاملة وشاملة بين الهاتفين بوصفهما الهاتفين الأقوى والأهم من هذه الفئة حالياً.

وفي حين أن سامسونج تعتمد على فكرة وضع شاشة خارجية صغيرة منفصلة تماماً عن الشاشة الداخلية الكبيرة التي يمكن الوصول إليها والعمل عليها بعد فتح الهاتف، فإن هواوي اتبعت تصميماً مختلفاً.

في هاتف هواوي الجديد القابل للطي سيكون لديك شاشة خارجية واحدة فقط، في الحالة التي يكون فيها الهاتف مطوياً فإن كل شاشة من كل جانب خارجي ستعمل بشكل مستقل عن الأخرى.

أما عند فتح الهاتف فإن الشاشتين ستشكّلان معاً شاشة عملاقة وسيتحول الهاتف إلى جهاز لوحي، وهي الفكرة التي تتفق عليها معظم الهواتف القابلة للطي التي سمعنا عنها.

يبلغ طول الهاتف 161.3 ملم، في حين أن عرضه عندما يكون مفتوحاً يصل إلى 146.2 ملم، أما عن السماكة فهنا يبرز تفوّق هواوي على سامسونج، حيث أن سماكة الهاتف بدون طيه 5.4 ملم فقط أما عندما يُطوى فتصبح 11 ملم.

عملياً فإن الهاتف مؤلف من ثلاث شاشات، فعندما يكون مطوياً فإنك ستلاحظ وجود شاشتين أمامية وخلفية، الأمامية الرئيسية من نوع AMOLED بحجم 6.6 بوصة وبدقة عرض 2480*1148 وبنسبة أبعاد 19.5:9.

أما الشاشة الخلفية الثانوية فهي بحجم 6.4 بوصة ومن نوع AMOLED أيضاً وبدقة عرض 2480*892 وبنسبة أبعاد غريبة قليلاً 25:9.

أما عند فتح الهاتف، فإنك ستحصل على الشاشة الثالثة التي تنتج من اجتماع الشاشتين معاً، وهي بدقة عرض إجمالية 2480*2200 وبحجم 8 بوصة وبكثافة 414 بكسل في الإنش الواحد حيث تشغل 86.9% من مساحة الواجهة الأمامية.

معالج الهاتف HiSilicon Kirin 980 المصنّع بتقنية 7 نانومتر والمتواجد في هواتف عائلة Mate 20، أما المعالج الرسومي فهو من نوع Mali-G76 MP10، ويتوافر الهاتف بخيار وحيد فيما يتعلق بالذواكر: 8 جيجابايت رام و 512 جيجابايت تخزين داخلي.

يمتلك الهاتف 4 كاميرات لا يمكن اعتبارها خلفية أو أمامية من الناحية العملية، لأنه وبسبب وجود شاشتين أمامية وخلفية فيمكن استعمال هذه الكاميرات إما ككاميرا خلفية للهاتف أو ككاميرا سيلفي.

العدسة الأولى بدقة 40 ميجابكسل وبفتحة F/1.8 مع بعد بؤري 27 ملم، أما العدسة الثانية فهي بدقة 16 ميجابكسل وبفتحة F/2.2 وهي مخصصة للتصوير بزاوية عريضة.

العدسة الثالثة هي عدسة مقرّبة، يمكنها القيام بتكبير بصري للمشهد ببعد بؤري 52 ملم، وهي بدقة 8 ميجابكسل وبفتحة F/2.4، أما الكاميرا الرابعة فهي ثلاثية الأبعاد من نوع ToF.

عدسات الهاتف من الماركة التجارية الألمانية الشهيرة Leica Optics، وتستطيع تصوير فيديو بدقة 4K وبسرعة 30 إطار في الثانية الواحدة.

يمتلك الهاتف مكاناً لتركيب بطاقة ذاكرة خارجية من نوع Nano Memory، بحيث يشغل مكان شريحة الاتصال الثانية، ولكن لا يبدو أن الهاتف مزوّداً بمنفذ 3.5 ملم لسماعات الرأس.

منفذ الشحن من نوع Type-C، ويتميز الهاتف بامتلاكه لماسح بصمة الإصبع في الجهة الجانبية، أما البطارية فهي بسعة 4500 ميللي آمبير تدعم الشحن الفائق السريع الذي يملئ 85% من بطارية الهاتف خلال 30 دقيقة.

أما الميزة الأهم لهاتف هواوي القابل للطي هو دعمه لشبكات الجيل الخامس، الأمر الذي يجعل منه الهاتف المستقبلي الخاص بالشركة، مع العلم أن نظام الهاتف هو Android 9.0 بواجهة EMUI 9.1.

الهاتف الجديد سيكون مكلفاً تماماً، حيث قامت هواوي بتسعيره بمبلغ 2300 يورو، وقالت الشركة أنه سيتوافر في الأسواق بدءاً من منتصف العام الحالي.

مقالات قد تعجبك:

كيفية النسخ الاحتياطي للصور على هاتفك تلقائياً وبأمان
ما هي ملفات CSV؟ وكيف يمكن فتحها وإنشاؤها؟
كيفية استعادة الملفات من كمبيوتر معطّل
كيفيّة إعادة تنصيب ويندوز 10 مع إمكانية الإبقاء على الملفات
كيفية إخفاء قرص الريكفري من جهاز الكمبيوتر
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...