ترامب اتهم أمازون بالاحتيال على خدمة البريد الأمريكية

ما سبب غضب الرئيس على الشركة؟

ما سبب غضب الرئيس على الشركة؟

قام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالتغريد على حسابه على موقع تويتر حول موقع Amazon.com للبيع بالتجزئة عبر الإنترنت، زاعماً أنه يحتال على الخدمة البريدية في الولايات المتحدة وأن على الخدمة رفع أسعار الشحن.

كما يقول أن صحيفة The Washington Post المملوكة من قبل الرئيس التنفيذي لشركة أمازون Jeff Bezos يجب أن تسجل نفسها كجهة ضغط في هذه المسألة.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، تحدّث الرئيس الأمريكي عن أمازون قائلاً أن الشركة تستفيد من الخدمة البريدية الأمريكية ولكنها تدفع القليل من الضرائب المحلية مقابل هذه الفوائد، كما أنها تضع تجار التجزئة خارج نطاق الأعمال.

وقد أوضحت صحيفة The New York Times في وقت سابق من هذا الأسبوع أن شركة أمازون قد جمعت ضرائب المبيعات منذ شهر نيسان عام 2017، وقد أبلغت متاجر التجزئة عن 957 مليون دولار من ضرائب الدخل في العام الماضي.

كما وتشير صحيفة The Times إلى أنه في الوقت الذي تخسر فيه الخدمة البريدية الأمريكية الأموال – حيث سجلت خسائر بلغت 2.7 مليار دولار في عام 2017 – فإن هذه الخسائر تعود جزئياً إلى انخفاض أحجام التسويق والبريد من الدرجة الأولى.

أضف إلى ذلك متطلبات الوكالة لتوفير الخدمة لصندوق المستحقات الصحية للخدمات البريدية للمتقاعدين كل عام، الأمر الذي يكلّف أكثر من 5 مليارات دولار سنوياً.

وفي الواقع كان نمو حزمة الشحن من تجار التجزئة مثل أمازون مفيداً للخدمة، فهي عوّضت عجزها العام في الإيرادات.

وتفيد صحيفة The Washington Post بأن المسؤولين قد شرحوا للرئيس الأمريكي أن عقود أمازون مع الخدمة البريدية الأمريكية مربحة ومناسبة.

في ثاني تغريدة له يقول الرئيس الأمريكي أن تاجر التجزئة يستفيد من الخدمة البريدية الأمريكية، متهماً شركة أمازون بالاحتيال على الخدمة.

ويستشهد بتقرير بنك Citi Bank الذي يقول أن أسعار الخدمة أقل من قيمتها، وأن تعديلات الأسعار قد تحقق إيرادات إضافية تبلغ 2.6 مليار دولار سنوياً.

علماً أن صحيفة The Times لاحظت أن شركة أمازون لديها ترتيبات شحن مع الخدمة البريدية، وأن الخدمة قامت بمراجعة الأسعار ووجدتها مربحة بالإضافة إلى أن الأسعار المذكورة تعتبر تنافسية في السوق.

وتشير بعض التقارير أن سبب غضب الرئيس الأمريكي على شركة أمازون قد يعود إلى تغطية صحيفة The Washington Post لإدارته وتوجيه الانتقادات إليها بشكل مستمر.

 

مقالات قد تعجبك:
أمازون تجاوزت سامسونج بمبيعات الأجهزة اللوحية نهاية العام الماضي
أليكسا مساعد أمازون الرقمي ترعب المستخدمين بضحكها المفاجئ
أمازون تطلق بيئة تطوير للبرمجة من خلال المتصفح
فيسبوك يعلق أنشطة فريق ترامب لجمع البيانات
ترامب منع بيع Qualcomm لأسباب تتعلق بالأمن القومي

 

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...