كيفية حماية الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية من الاختراق أثناء شحنها باستخدام منفذ USB

منافذ USB قد تكون سبباً في سرقة البيانات أو تنصيب برمجيات خبيثة

جميع مستخدمي الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وغيرها من المنتجات التقنية يستخدمون منفذ USB لشحن أجهزتهم، وهي ميزة عظيمة تسمح لهم بالشحن سواءً من الكهرباء مباشرة أو حتى من أجهزة الكمبيوتر.

ولكن، هذه الميزة لها جوانب خطيرة تؤثر على أمن وخصوصية المستخدمين، بحيث عند توصيل جهازك بمنفذ شحن غير معروف سيضعه في خطر.

في حين أن الأجهزة الذكية القديمة جعلت من صورك وبياناتك الأخرى متاحة بسهولة عند توصيل كابل USB، إلا أن هواتف آيفون وأندرويد الحديثة تطلب إذناً لمشاركة هذه البيانات.

سيطالبك آيفون بـ الوثوق بهذا الكمبيوتر عندما تريد نقل البيانات، والأمر مماثل في أجهزة أندرويد، بحيث إذا رفضت منح هذه الصلاحيات، ستجرى عملية شحن للجهاز فقط بدون نقل البيانات وللوهلة الأولى قد يبدو الأمر آمن، لكن من يدري إذا هناك ثغرة أمنية غير معروفة ومستغلة من قبل الهاكرز.

ماهو الخطر؟

لنكن واقعيين. هجمات الاختراق على شبكة الإنترنت لا تعد ولا تحصى هذه الأيام، على الرغم من أننا لم نشهد تقارير واسعة النطاق حول هجمات إختراق عبر منافذ USB.

مع ذلك، يمكن أن تحدث الكثير من الهجمات المحتملة عبر هذه المنافذ والتي تسبب مشاكل كبيرة، لذلك ينبغي على المستخدمين الحذر وعدم المخاطرة.

تكمن المشكلة الرئيسية في أن USB لا يسمح بنقل الطاقة فقط، بل ينقل البيانات أيضاً. ولهذا، يمكنك توصيل هاتفك أو جهازك اللوحي بأي كمبيوتر لإرسال وإستقبال البيانات بالإضافة إلى إجراء عمليات النسخ الإحتياطي.

في هذا الوقت لا يوجد مانع من استغلال البرمجيات الخبيثة للثغرات المتواجدة في هذه الميزة إن وجدت للوصول إلى بياناتك الشخصية أو إجراء تعليمات برمجية لسحب صورك وملفاتك باستمرار من دون علمك، ويُعرف هذا النوع من الهجمات بإسم Juice jacking.

أضافت شركة آبل وضع تقييد المحتوى عبر منفذ USB، لمنع الأجهزة من التعرض لهجوم من خلال أدوات تكسير كلمات المرور عبر منفذ Lightning.

لكن إذا لديك هاتف أندرويد، فهناك مخاطر أكبر. تعمل معظم الهواتف بأنظمة تشغيل قديمة، والتي يمكن أن تحتوي بسهولة على ثغرات أمنية غير مكتشفة يمكن مهاجمتها من خلال منفذ USB خصوصاً وأن الشركات المصنعة لهواتف أندرويد عديدة، وتقوم بتعديل نظام التشغيل وهو الأمر الذي يخلف ثغرات أمنية في الكثير من الأحيان.

إذاً، كيف أحمي نفسي؟

  1. استخدم شاحن USB خاص بك يدعم نقل الطاقة فقط

إذا كان ينبغي عليك الشحن من منفذ USB عام وكنت قلقاً بشأن المخاطرة، فيمكنك شراء شاحن USB يدعم الشحن فقط ولا يدعم نقل البيانات، وهناك العديد من الأنواع المتاحة التي تتيح نقل الطاقة فقط مثل هذا المنتج المتاح بـ7.49 دولار أمريكي أو يمكنك إستخدام هذا المحوّل للشحن على أجهزة الكمبيوتر.

لكن هناك جانب سلبي، وهو أن هذه الأنواع من كيبلات الشحن لا تتيح إستخدام أحدث تقنيات الشحن السريع، ولكن للضرورة أحكام.

2. استخدم شاحنك الخاص دائماً:

في بعض الحالات، قد توفر المراكز العامة منافذ للشحن. وللحصول على أقصى سرعة وشحن آمن، لا تستخدم هذه المنافد، بل قم باستخدام شاحنك الخاص بحيث لن تكون هناك مخاطر لنقل البيانات، بحيث أنك آمن لطالما قمت بتوصيل جهازك بشاحن موثوق بالإضافة إلى أن هذا الأمر قد يعزز سرعة الشحن.

هناك العديد من الشواحن عالية الجودة والآمنة في نقل الطاقة، بما في ذلك منتجات شركة أنكر التي تقدم شواحن
USB بقوة 30 واط بسعر 26 دولار، بالإضافة إلى الشواحن الخاصة بشركة آبل.

3. استخدام خازن الطاقة:

قد ترغب أيضاً في تخطي شواحن USB بالكامل والحصول على مخزن للطاقة Power bank محمول لهاتفك الذكي أو جهازك اللوحي، بحيث ما عليك سوى توصيل الهاتف بمخزن طاقة لشحنه وقتما تشاء، حتى عندما تكون بعيداً عن مقبس الكهرباء.

عندما تجد مصدر للكهرباء، يمكنك توصيل الخازن بمنفذ الشحن لإعادة شحنه، وهو الأمر الذي سيتيح لك شحن هاتفك الذكي أو جهازك اللوحي عدة مرات، كون الخازن يملك بطارية كبيرة الحجم، ويتيح الخازن شحن عدة أجهزة في وقت واحد، وهو آمن. الخطر الوحيد هو عند توصيل جهازك الذكي مباشرة بمنفذ USB عام.

هناك العديد من خوازن الطاقة المتاحة في السوق، والأفضل بالتأكيد هي منتجات شركة أنكر التي توفر أنواع من خوازن الطاقة بإختلاف سعة البطارية، بالإضافة إلى شركة أنكي التي تتيح خوازن طاقة بسعات تصل إلى 30 ألف ميللي أمبير.

مقالات قد تعجبك:

ما هو توازن اللون الأبيض White Balance, وكيف يستخدم في الكاميرا ؟
ما هي أوضاع التصوير Shooting Modes في الكاميرا ؟ و ما هو عملها ؟
كيفية تفعيل الوضع الليلي في متصفح كروم
أفضل الطرق لحماية خصوصية الهاتف الذكي
أفضل حوامل الهاتف الذكيّ Phone Docks لمختلف أنواع السيارات
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...