هواوي اعترفت أن النظام الخاص بها ليس بديلاً عن الأندرويد

الشركة تراجعت عن تضخيم أهمية النظام الذي تطوّره

على ما يبدو فإن شركة هواوي Huawei الصينية لم تحسم أمرها بعد فيما يتعلق بنظام التشغيل الخاص بها والذي أصبح معروفاً باسم Hongmeng OS.

قبل أيام فقط، قالت الشركة أن نظامها الجديد سيكون منافساً شرساً للأنظمة المنافسة الأخرى مثل الأندرويد و Mac OS، لكن تصريحات Catherine Chen نائبة رئيس الشركة الجديدة جاءت مخالفة للتصريحات السابقة.

حيث قللت النائبة من أهمية النظام الجديد فيما يتعلق بالهواتف المحمولة، وقالت أن الشركة لا تخطط في الوقت الحالي لاستخدام Hongmeng في الهواتف المحمولة القادمة، وأن استخدام نظام الأندرويد سيستمر.

يأتي ذلك في أعقاب تعليقات مماثلة الأسبوع الماضي من رئيس مجلس الإدارة Liang Hua الذي قال أن الشركة لم تقرر بعد ما إذا كان يمكن تطوير نظام Hongmeng OS كنظام تشغيل للهاتف الذكي في المستقبل.

وعلى ما يبدو فإن أصوات التضخيم التي سمعناها سابقاً حول قوة وقدرة نظام تشغيل الشركة بدأت تنخفض الآن مع عودة العلاقات إلى طبيعتها مع جوجل Google.

اعترفت هواوي سابقاً وقبل اندلاع أزمتها مع الحكومة الأمريكية أنها تفضّل العمل مع جوجل واستخدام نظام الأندرويد، لكن خلال الأزمة عمدت الشركة إلى تصوير نظام التشغيل الخاص بها على أنه جاهز ليحل مكان الأندرويد وقد يتفوق عليه أيضاً.

بالطبع فإن الشركة مستمرة بالعمل على نظام Hongmeng في الوقت الحالي، لكن ليس من أجل الهواتف المحمولة، وإنما من أجل أجهزة أخرى تابعة للشركة.

حيث أوردت بعض التقارير أن جهاز الشركة الأول الذي سيعمل بالنظام الجديد هو تلفاز ذكي ومن العلامة التجارية الفرعية Honor، بحيث سيكون التلفاز الجديد منصة ترفيه مستقلة ومركز تحكم لنظام المنزل الذكي.

كان من المتوقع أن هواوي لن تستطيع الانتقال إلى النظام الجديد في الهواتف المحمولة بهذه السرعة، خاصةً وأن عملية الانتقال ستكون خطرة للغاية نتيجة القوة الهائلة التي يمتلكها كل من نظام الأندرويد ونظام iOS في الوقت الحالي في مجال الهواتف الذكية.

الانتقال لنظام جديد سيعني أن الشركة بحاجة لسنوات من أجل إقناع المستخدمين التخلي عن أحد النظامين السابقين والتوجه إلى نظامها، فضلاً عن إقناع المطورين البدء بتطوير تطبيقاتهم بما يتناسب مع النظام الجديد.

من المحتمل أن نظام Hongmeng يتم العمل عليه حالياً من أجل الأجهزة الأخرى، وأن استخدامه في هواتف الشركة هو أمر شبه مستحيل، الأمر الذي يطرح سؤالاً: ما الذي كان سيحل بالشركة لو استمر الحظر المطبق عليها من استخدام نظام الأندرويد؟!

مقالات قد تعجبك:

كيفيّة استرجاع كلمة مرور حساب Steam في حالة نسيانها
كيفيّة إدخال أو تغيير بطاقات SIM في هواتف أندرويد
ميزات في نظام ماك macOS يجب على ويندوز إضافتها
كيفية معرفة إجمالي وقت العمل على مستند وورد
كيفية إصلاح مشكلة العين الحمراء في الصور باستخدام الفوتوشوب
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...