شاومي أعلنت عن أكثر هواتف العام ابتكاراً وأغلاها ثمناً

كاميرا 108 ميجابكسل وشاشة لم تشاهد مثيلاً لها من قبل

شهدت شاشات الهواتف الذكية في السنوات الأخيرة الكثير من التطويرات والتحديثات والتي كانت جميعها تصب في مصلحة المظهر أولاً وأخيراً.

حيث بدأت الشاشات مسطحة، ثم بدأت بالانحناء عند الأطراف مع أجهزة سامسونج Samsung، وتبيّن هذا العام أن الانحناء ازداد ليصبح بزاوية 90 درجة في تصميم شاشة الشلال والتي ظهرت في الكثير من الأجهزة الأخيرة كان آخرها Mate 30 Pro.

كل سنوات التحديثات السابقة كانت بكفة، وما أعلنت عنه شاومي Xiaomi اليوم بكفة أخرى، حيث نستطيع القول أن عصر الشاشات المحيطة بكامل جسم الهاتف قد بدأ رسمياً.

بعد الكثير من التوقعات والقليل جداً من التسريبات، كشفت شركة شاومي في حدث ضخم اليوم في الصين عن الهاتف Mi Mix Alpha الذي افتتح عصراً جديداً في صناعة الأجهزة المحمولة.

تمتد شاشة الهاتف لتنحني عند الجوانب، ثم تغطي هذه الجوانب، ثم تتابع لتغطي معظم الواجهة الخلفية في شاشة متصلة أسمتها الشركة surround screen، ووصف البعض الهاتف الجديد بأنه جهاز مؤلف من شاشة فقط.

لا حواف ولا ثقوب ولا قطوع أمامية ولا حتى واجهة خلفية، هنالك فقط إطار عمودي في الواجهة الخلفية من أجل استيعاب عدسات الهاتف، وما تبقى من الهاتف هو مجرد شاشة.

بالمواصفات، شاشة الهاتف العملاقة بحجم 7.92 بوصة من نوع Flexible Super AMOLED من سامسونج، وهي بدقة 2088*2250 وبكثافة 388 بكسل في الإنش الواحد.

وفي الوقت الذي اعتدنا فيه على أن تمثّل شاشات الهواتف رقماً يقترب من 100% بالنسبة لحجمها من حجم الواجهة الأمامية، فإن شاشة هاتف شاومي الجديد تغطي 180% من تلك الواجهة، بمعنى أنها تغطيها تماماً وتلتف خلفها.

الهاتف مزوّد بمعالج Snapdragon 855 النسخة Plus بدقة تصنيع 7 نانومتر مع المعالج الرسومي Adreno 640 ومع 12 جيجابايت ذاكرة رام و 512 جيجابايت من ذاكرة التخزين الداخلي التي تدعم معيار UFS3.0.

لا يوجد لدينا هنا كاميرا أمامية وكاميرا خلفية، فالهاتف مزوّد بكاميرا ثلاثية متواجدة في الشريط في الواجهة الخلفية، يمكنها أن تعمل ككاميرا خلفية أو ككاميرا سيلفي وذلك بسبب تواجد الشاشة على الواجهتين.

العدسة الرئيسية تستعمل مستشعر سامسونج بدقة 108 ميجابكسل، حيث أن هاتف Mix Alpha هو الأول عالمياً الذي يستخدم مستشعر بهذه الدقة، فتحة العدسة F/1.7 وحجم البكسل 0.8 ميكرومتر مع تركيز تلقائي بالليزر.

العدسة الثانية بدقة 12 ميجابكسل مع فتحة F/2.0 وبعد بؤري 54 ملم وحجم بكسل 1.4 ميكرومتر، وهي مخصصة للقيام بتكبير بصري 2X Optical Zoom.

العدسة الثالثة بدقة 20 ميجابكسل بفتحة F/2.0 وبعد بؤري 13 ملم، وهي مخصصة للتصوير بزاوية عريضة مع حجم بكسل 1.0 ميكرومتر.

يمكن للكاميرا تصوير فيديو بدقة 4K بمعدل 30 أو 60 إطار في الثانية، كما يمكن أن تصور فيديو بحركة بطيئة بمعدل 960 إطار في الثانية وبدقة FHD.

لا يمتلك الهاتف منفذ 3.5 ملم من أجل سماعات الرأس، ولا منفذ من أجل تركيب بطاقة ذاكرة خارجية، أما منفذ الـ USB فهو من نوع Type-C، ويدعم اتصالات شبكات الجيل الخامس الأكثر تطوراً.

بطارية الهاتف بسعة 4050 مللي أمبير تدعم الشحن السلكي السريع بقوة 40 واط، كما تم تزويد الهاتف ببصمة مدمجة بشاشته، وهو بطبيعة الحال لا يحتوي على أزرار جانبية أو مكبرات صوت، وإنما يتم الاستعانة بالشاشة من أجل ذلك.

الهاتف لن يتم إنتاجه بكميات كبيرة ولن يكون مخصصاً لجميع الأسواق، ولن تبدأ عمليات البيع حتى نهاية العام، أما عن السعر فهنا المفاجأة.

حيث كسرت شاومي كل التوقعات السابقة التي دارت في الأيام الماضية، كما أنها تجاوزت حتى أسعار الهواتف القابلة للطي من سامسونج وهواوي، حيث تم تحديد سعر الهاتف بما يعادل 2800 دولار أمريكي.

مقالات قد تعجبك:

كيفية تغيير إعدادات DNS على حواسيب ويندوز
كيف تربح قنوات اليوتيوب المال؟
كيفية فك وتركيب اللوحة الأم في الكمبيوتر
كيفية اختيار لوحة أم أو معالج جديد للكمبيوتر
كيفية فتح وإنشاء وتحرير ملفات وورد وإكسل وباوربوينت مجاناً
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...