متى يكون الاتصال السلكي أفضل من شبكات الواي فاي اللاسلكية؟

استعراض إيجابيات وسلبيات كل من الطريقتين

من الواضح أن شبكة الواي فاي Wi-Fi وكونها من الاتصالات اللاسلكية هي أكثر ملاءمة من كبلات Ethernet السلكية، لكن شبكات Ethernet لا تزال تقدم مزايا كبيرة.

انضم إلينا في هذه المقالة الجديدة حتى نلقي نظرة على إيجابيات وسلبيات الاتصالات السلكية واللاسلكية ولنتعرف أكثر على الفروقات بينهما.

ربما لن تقوم بتوصيل كابل Ethernet بهاتفك الذكي في أي وقت قريب، لكن الأمر يستحق عادةً تشغيل كبلات Ethernet للأجهزة المهمة إذا كنت تستطيع أو تحتاج القيام بذلك.

أجهزة الكمبيوتر وأجهزة الألعاب (أو لوحات المفاتيح) وأجهزة النسخ الاحتياطي، ومجموعات أجهزة الاستقبال ليست سوى أمثلة قليلة.

لمساعدتك في اتخاذ القرار، سنلقي نظرة على المزايا الرئيسية الثلاثة لاستخدام Ethernet بدلاً من شبكة الواي فاي: السرعة الأكبر – زمن الانتقال الأقل – الاتصالات الموثوقة.

إن شبكة الـ Ethernet أسرع بكثير من شبكة الواي فاي، لا توجد إمكانية للتغلب على هذه الحقيقة، لكن الاختلافات في العالم الحقيقي أصغر مما تتخيل.

ازدادت سرعة شبكات الواي فاي بشكل ملحوظ على مدار الأعوام القليلة الماضية، وذلك بفضل المعايير الجديدة مثل 802.11ac و 802.11n والتي توفر سرعات قصوى تبلغ 866.7 Mb/s و 150 Mb/s على التوالي.

على الرغم من أن هذه هي السرعة القصوى لمشاركة جميع أجهزتك اللاسلكية (ومن المحتمل ألا تحصل على تلك السرعات في العالم الحقيقي)، كما وأصبحت شبكة الواي فاي جيدة بما يكفي للتعامل مع معظم مهامنا اليومية.

من ناحية أخرى، يمكن أن يوفر اتصال Ethernet السلكي نظرياً ما يصل إلى 10 Gb/s، إذا كان لديك كابل Cat6، حيث تعتمد السرعة القصوى القصوى لكبل Ethernet الخاص بك على نوع كبل Ethernet الذي تستخدمه.

ومع ذلك، حتى كابل Cat5e شائع الاستخدام يدعم ما يصل إلى 1 Gb/s، وخلافاً للواي فاي فإن هذه السرعة ثابتة، ويمكنك أن تتحقق من ذلك من خلال قياس سرعة اتصالك في أي لحظة.

على الرغم من أن كل هذه السرعة كبيرة، إلا أن الأمر الذي يجب أن نضعه في الاعتبار هو أن سرعة اتصالك بالإنترنت هي عنق الزجاجة للأنشطة التي تنطوي على الإنترنت.

إذا كانت سرعة الإنترنت لديك أقل بكثير من أي نوع من أنواع الاتصالات التي تستخدمها، فلن يكون لزيادة سرعة الاتصال أهمية كبيرة.

ومع ذلك، ستؤثر شبكة Ethernet على السرعة بين الأجهزة على شبكتك، على سبيل المثال إذا كنت تريد نقل الملفات بأسرع وقت ممكن بين جهازي كمبيوتر في المنزل، فستكون شبكة Ethernet أسرع من شبكة الواي فاي.

إذا كان لديك العديد من الأجهزة التي تنسخ نسخاً احتياطياً إلى NAS أو خادم النسخ الاحتياطي أو محرك الأقراص الثابتة المشترك، فسوف تزداد سرعة النسخ الاحتياطية عبر اتصال Ethernet.

كما أنه إذا كان لديك أجهزة تنبثق من خادم وسائط على شبكتك (مثل Plex أو Kodi) فسوف يمنحك اتصال Ethernet زيادة كبيرة في جودة البث.

إذا كنت مهتماً بالاختلاف في سرعة نقل الملفات المحلية، فحاول نقل ملف كبير بين جهازي كمبيوتر أثناء اتصالهما بشبكة Ethernet وكلاهما متصل بشبكة Wi-Fi، يجب أن تشاهد فرق السرعة هناك.

سرعة وجودة الاتصال ليست مجرد عرض نطاق ترددي خام، الكمون هو أيضاً عامل كبير، في هذه الحالة يكون الكمون هو التأخير في المدة التي تستغرقها حركة المرور من جهاز إلى وجهته.

نشير غالباً إلى زمن الوصول بمصطلح “ping” وهو منتشر جداً في عالم الشبكات والألعاب عبر الإنترنت.

إذا كان التقليل من الكمون قدر الإمكان هو مصدر قلقك فمن المحتمل أن تكون في وضع أفضل مع اتصال Ethernet السلكي.

على سبيل المثال إذا كنت تلعب ألعاباً عبر الإنترنت وتحتاج إلى وقت رد فعل لتكون في أسرع وقت ممكن.

من ناحية أخرى، إذا كنت تقوم فقط ببث مقاطع الفيديو أو الاستماع إلى الموسيقى أو تصفح الويب فلن يكون لك الكمون أهمية كبيرة.

باختصار، مع شبكة الواي فاي هناك تأخير أكبر قليلاً عندما تنتقل الإشارات ذهاباً وإياباً بين جهاز Wi-Fi وجهاز التوجيه اللاسلكي، لكن بفضل اتصال Ethernet السلكي فإنه يكون هناك زمن انتقال أقل بكثير.

يوفر Ethernet اتصالاً أكثر موثوقية من شبكةالواي فاي، هذه حقيقة أخرى يجب الاعتراف بها وقد تلاحظها فوراً عن الانتقال من الأولى إلى الثانية أو بالعكس.

تخضع شبكة الواي فاي للتداخل أكثر بكثير من الاتصال السلكي، يساهم تخطيط منزلك والأشياء التي تمنع الإشارة والتداخل من الأجهزة الكهربائية في جعل شبكة الواي فاي أقل موثوقية عموماً.

ومع ذلك وبعد كل الإيجابيات التي تحدّثنا عنها حول اتصال Ethernet فإن لشبكات الواي فاي اللاسلكية إيجابيات هي الأخرى لا يمكن التغاضي عنها.

فهي في غاية الأهمية كونها لاسلكية وقادرة على تخديم الأجهزة والهواتف المحمولة باتصال انترنت لاسلكي دون الحاجة لوجود كابل حقيقي.

كما وتتصف شبكات الواي فاي بالراحة في التعامل خاصةً عندما تريد تأسيس عمل في منطقة لا يسمح لك باستخدام كابلات الاتصالات فيها أو لا يوجد مكان مخصص لذلك.

بكلمات أخرى قد يكون الأمر كما لو أنه يجب أن تختار بين السرعة والموثوقية وتقليل زمن الوصول من جهة وبين الراحة في الاستعمال والاتصالات اللاسلكية من جهة أخرى، لذلك فكّر جيداً في الخيار الأنسب لك.

مقالات قد تعجبك:

كيفية الحصول على تقرير سجل الواي فاي أو الشبكة السلكية في ويندوز 10
ما هو WiGig ؟ وما الفرق بينه وبين واي فاي 6 ؟
كيفية تغيير اسم وكلمة مرور شبكة الواي فاي Wi-Fi
كيفية مشاركة إنترنت الحاسوب عبر الواي فاي
كيف يعلم أندرويد إن كانت شبكة الواي فاي سريعة أم بطيئة قبل الاتصال؟
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...