عدد هائل من أجهزة الحاسوب عرضة للاختراق

اكتشف فريق Duo Security ثغرة جديدة في الكثير من أجهزة Mac ، و يُرجح وجود هذه الثغرة في الحواسيب العاملة بنظام Windows أيضاً

كشف تقرير نشره فريق Duo Security للحماية بعد فحصه لأكثر من 70 ألف جهاز ماك Mac أن عدد كبيراً من هذه الأجهزة يحوي على ثغرة في الفيرموير firmware  يمكن أن تتسبب بضرر عدد كبير من الحواسيب ،

و لا يقتصر هذا الأمر على الحواسيب العاملة بنظام ماك Mac بل و حتى الحواسيب العاملة بنظام ويندوز Windows يمكن أن تكون مصابة أيضاً بثغرة مشابهة . .

الثغرة موجودة بنظام آبل إي إف آي Apple’s EFI ( وهو المسؤول عن إقلاع و تشغيل نظام التشغيل ماك MacOS، و لأن جميع البرامج اللاحقة تعتمد أساساً على إقلاع النظام التشغيل من  EFI ( ال EFI يشبه نظام البيوس BiOS في أجهزة الحاسوب القديمة ) فإن المشكلة يمكن أن تسبب تهديدا حقيقياً للكثير من الحواسيب .

و قد تم اكتشاف هذه الثغرة عند إجراء إحصاء لحواسيب الماك Mac و التي تعمل ب برنامج ثابت firmware  بإصدار قديم ، حيث أن أجهزة الماك الحالية يُفترض أن تقوم بتحديث firmware بشكل تلقائي إلى آخر نسخة عندما يقوم المستخدم بتحديث نظام التشغيل و لكن و بحسب مركز Duo Security فإن هذا الأمر لا يتم .

حيث أن الكثير من المستخدمين يملكون آخر تحديث لنظام التشغيل و لكنهم يستخدمون إصدار قديم من firmware ، و بالتالي فإن المشكلة توصف بحسب الفريق نفسه: ” نظام التشغيل Software آمن ، و لكن البرنامج الأساسي firmware  غير آمن ”

و بحسب الفريق نفسه فإن هذه الثغرة تم اكتشفاها في 16 جهاز ماك Mac من الإصدارات الحديثة ، و لكن أكثر الحواسيب عرضة لهذه الثغرة هي الحواسيب المصنعة في أواخر عام 2015 حيث أن حوالي 45 % من تلك الأجهزة تعمل بنظام فيرموير firmware  قديم

و هذه الثغرة لا تقتصر على أجهزة الماك Mac بل قد تكون موجودة بنسبة كبيرة أيضاً في الحواسيب العاملة بنظام ويندوز Windows

,و على عكس أجهزة الماك Mac و والتي هي الحواسيب الوحيدة التي تعمل بنظام MacOS و المصنعة من قبل آبل Apple حصرا ،  فإن العديد من الشركات تصنع الحواسيب الخاصة بها و العاملة افتراضياً بنظام ويندوز Windows و بالتالي فإن مايكروسوفت Microsoft تفقد التحكم بسلسلة الإمداد ما يجعلها غير قادرة على معرفة مدى عمق هذه المشكلة .

و بحسب مصدر خاص لموقع TNW فإن شركة آبل Apple على علم بهذه الثغرة و تعمل جاهدة لإصلاحها في وقت قريب ،

 

 

 

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...