هل تحتاج إلى أكثر من بطاقة رسومات (كرت شاشة)؟

فوائد وعيوب امتلاك أكثر من بطاقة رسومات

216

قد تكون قادراً على وضع بطاقتي رسومات GPU في جهاز الكمبيوتر، ولكن هل هذا خيار يستحق النظر؟ هل يمكن لبطاقة رسومات واحدة أن تفعل ما يكفي، أم أن الإعداد المزدوج ضروري للألعاب المتطورة؟

ما هي متطلبات بطاقات الرسومات المزدوجة؟

لنبدأ بملاحظة مهمة واحدة: إذا كنت تستخدم أحدث الأجهزة، فمن غير المحتمل أن تجد دعماً لتقنيات البطاقة المزدوجة. يمكن لوحدات معالجة الرسوميات الحديثة تشغيل ألعاب عالية الأداء دون الحاجة إلى إعداد متعدد معالجات الجرافيكس.

ومع تضاؤل ​​دعم SLI و CrossFire، يفضل مطورو الألعاب استخدام أجهزة بطاقة رسومات واحدة.

إذا كان لديك جهاز قديم وكنت تفكر في تثبيت وحدة معالجة رسومات ثانية، قبل التفكير في ما إذا كان إعداد بطاقة الرسومات المزدوجة أفضل من إعداد واحد، فمن الضروري معرفة كيفية تثبيت أكثر من بطاقة رسومات واحدة في جهاز الكمبيوتر.

لتشغيل بطاقتي رسومات في جهاز الكمبيوتر، يحتاج جهازك إلى الوصول إلى التقنية التي توفرها إنفيديا NVIDIA أو AMD والتي تتيح لأكثر من وحدة معالجة رسومات (GPU) إنتاج إخراج مرئي واحد.

يشار إلى هذه التقنيات باسم CrossFire لـ AMD و SLI لـ إنفيديا NVIDIA. يمكنك التحقق لمعرفة ما إذا كان جهاز الكمبيوتر متوافقاً مع CrossFire أو SLI من خلال معرفة ما إذا كانت اللوحة الأم ووحدة معالجة الرسومات تدعم التقنيات.

تحديد GPU أمر بسيط. يمكن لمستخدمي ويندوز Windows 11 الضغط على مفتاح ويندوز Windows، وكتابة مدير المهام Task Manager، ثم تحديد علامة التبويب Performance (الأداء) لرؤية وحدة معالجة الرسومات (GPU).

انقر على هذا الرابط لمعرفة كيفية التحقق من مواصفات جهاز الكمبيوتر ومن ضمنها معالج الرسومات.

أسهل طريقة لمعرفة ما إذا كانت بطاقة الرسومات الحالية لديك تدعم تقنية SLI أو CrossFire هي زيارة موقع الشركة المصنعة على الويب.

على سبيل المثال، تؤكد بطاقة إنفيديا NVIDIA GeForce GTX 1070 أنها تدعم تقنية SLI وتدعم SLI HB Bridge.

للتحقق مما إذا كانت اللوحة الأم تدعم SLI أو CrossFire، يمكنك إما البحث عن رموز SLI أو CrossFire على مربع اللوحة الأم أو التحقق من موقع الشركة المصنعة لمعرفة مواصفاتها.

بصرف النظر عن المكونات المتوافقة، من الضروري أيضاً أن يكون لديك حافظة (علبة) كمبيوتر مكتبي كبيرة بما يكفي لتناسب بطاقتي رسومات ووحدة إمداد طاقة (PSU) قادرة على توفير طاقة كافية لكل من وحدات معالجة الرسومات.

فوائد امتلاك أكثر من بطاقة رسومات:

هناك عدد غير قليل من الفوائد لامتلاك بطاقات رسومات مزدوجة. الميزة الرئيسية هي زيادة أداء الألعاب؛ حيث يتم تقسيم متطلبات العرض بين بطاقتين بدلاً من واحدة، مما يؤدي إلى زيادة معدلات الإطارات وتحقيق دقة أعلى. (بالطبع، ستكون أفضل حالاً باستخدام بطاقة رسومات حديثة واحدة بدلاً من بطاقتين أقدم وأبطأ).

الألعاب المدعومة بتقنية SLI مثل GTA V، والتي تم إصدارها في عام 2015، تحقق أقصى استفادة من هذه التقنية وتسمح لك بالاستمتاع بالحركة السريعة التي يفتخر بها إصدار AAA هذا، مع معدلات إطارات استثنائية ولعب سلس.

من المحتمل أن تكون إحدى المزايا العملية لبطاقات الرسومات المزدوجة هي أن خيارات العرض تنفتح على سوق أوسع. إذا كنت تقوم بتشغيل إعداد شاشتين وكانت بطاقة الرسومات الحالية لديك إما تدعم جهاز عرض واحد فقط، أو تدعم جهازي عرض ولكن بها منفذ HDMI واحد ومنفذ DisplayPort واحد، فسيكون لديك المزيد من الخيارات عند تثبيت بطاقتي رسومات.

ومع ذلك، تحتوي العديد من وحدات معالجة الرسومات الحديثة على مخرجات رسومات متعددة حتى تتمكن من تشغيل شاشات متعددة من وحدة معالجة رسومات واحدة.

عيوب بطاقات الجرافيكس المزدوجة:

العيب الرئيسي في إعداد بطاقة الرسومات المزدوجة هو التكلفة. على سبيل المثال، ستكلفك بطاقة رسومات مثل ASUS GeForce GTX 1050 Ti ما يقرب من 250 دولاراً.

ومع ذلك، إذا قمت بتثبيت بطاقتي رسومات متماثلين، فإن ذلك سيكلفك أكثر من 500 دولار لهذا النوع من الإعداد.

يمكن بالطبع أن يكون لديك بطاقتا رسومات ذات نطاق منخفض إلى متوسط​، مما يجعل بطاقة واحدة من الطراز الأعلى أفضل حقاً وتكلفة أقل قليلاً.

ولكن، بعد ذلك، ستتضاعف متطلبات الطاقة لديك، وبصراحة، من الصعب مواكبة تكنولوجيا سوق وحدة معالجة الرسومات وترقية بطاقتي رسومات بدلاً من واحدة.

من الضروري أيضاً مراعاة التكلفة المحتملة للتأكد من أن الإعداد يمكنه التعامل مع بطاقتي رسومات. إذا لم تكن مكونات جهاز الكمبيوتر مناسبة لبيئة البطاقة المزدوجة كما هو موضح أعلاه، فسيتعين عليك إنفاق المزيد من الأموال لترقية أجهزتك.

في النهاية، نظراً لأن بطاقات الرسومات والألعاب الحديثة لا تدعم بشكل عام تقنيات البطاقات المزدوجة، فأنت أفضل حالاً باستخدام بطاقة حديثة قوية واحدة بدلاً من البطاقات المتعددة الأبطأ والأقدم.

قد تفكر في إعداد متعدد الشاشات: حيث تدعم بطاقات الرسومات مثل GeForce GTX 1660 OC من Gigabyte منفذ HDMI واحداً وثلاثة مخارج DisplayPort، مما يعني أن الإعداد متعدد الشاشات في متناول اليد ويكلف أقل من بطاقتين متوسطتي النطاق.

القليل هو الأكثر في كثير من الأحيان:

في حين أنه من الممكن تماماً تثبيت بطاقتي رسومات في جهاز كمبيوتر، إلا أنها ليست بالضرورة الطريقة الأكثر فاعلية لتحسين الأداء الرسومي لجهاز الكمبيوتر.

ما لم تكن ميزانيتك محدودة جداً مع جهاز متوسط يتطلب إعداداً متعدد الشاشات، فمن المحتمل أن تحصل على نتائج أفضل من خلال ترقية جهاز الكمبيوتر وإيواء بطاقة رسومات متطورة واحدة فقط.

مع تقنية دعم بطاقة الرسومات المزدوجة مثل SLI و CrossFire dying، إذا كنت تفكر في إعداد بطاقة رسومات مزدوجة، فقد يكون من المفيد انتظار أمثال إنفيديا NVIDIA لاستثمار يركز أكثر على وحدات معالجة الرسومات المتعددة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept