سناب شات في طريقه إلى النهاية

1٬261

خسائر مضاعفة ، وتحديات كبيرة ، انحدار في القيمة السوقية ، كل هذه المشاكل وغيرها كثير من العوامل التي قد تنبؤ بإنتهاء تطبيق Snapchat  في المستقبل القريب ما لم يطرأ عليه تطويرات جذرية .

حيث أعلن تطبيق سناب شات Snapchat عن عائداته الفصلية الثانية هذا العام كشركة عامة . حيث لوحظ نمو في عدد المستخدمين والإيرادات ولكن ليس كما كان يأمل المستثمرون .

حيث بقيت خسائره في ازدياد وبالنتيجة فإن سعر السهم والذي كان قد انخفص سابقاً إلى أٌقل من سعر IPO (العرض العامّ الأولي ) يستمر بالانخفاض ليخسر أكثر من 11% من قيمته .

عدد المستخدمين اليوميين النشطين كان أعلى بحوالي 7.3 مليون مستخدم مقارنة مع الربع الماضي وبزيادة قدرها 4 % . كما بلغ عدد المستخدمين الكلي 173 مليون يومياً وهذا أعلى بقليل من عدد مستخدمي تويتر Twitter و أقل بكثير من إنستغرام Instagram

كما سجلت الإيرادات زيادة تقدر ب 153% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي لترتفع حتى 181 مليون ، ورغم ذلك فما زالت خسائر التطبيق في ازياد لتصل حتى  443 مليون دولار أي أربعة أضعاف مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي .

هذا الأمر يعني أنه على الرغم من أن معدل الإيرادات التي يكسبها التطبيق من كل مستخدم قد ازدادات بشكل عام إلا أن حجم الأموال التي تملكها الشركة تتناقص بشكل كبير .

تطبيق سناب شات Snapchat  كما هو الحال بالنسبة لتويتر Twitter يواجه تحديات كبيرة من ناحية العائدات من الإعلانات وذلك لكون معظم الإعلانات الرقمية تكون من نصيب الشركتين العملاقتين: فيس بوك Facebook و جوجل Google حيث يتجاوز عدد المستخدمين لكليهما مليارات المستخدمين يوميا مقارنة مع بضع مئات من الملايين في الشهر بالنسبة لسناب شات .Snapchat

وينبغي على تطبيق سناب شات أن “يحارب بشجاعة ” من أجل أن يجذب الكثير من المستخدمين والحد من الخسائر وهذا ما يفسر قيام الشركة بصرف حوالي 245 مليون دولار في هذا الربع على شكل سندات .

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept