شريحة واحدة ستحمل معالج Intel بالإضافة إلى معالج الرسوميات AMD

تعاون بين شركتي Intel و AMD لدمج معالج الرسوميات من AMD مع معالجات Core i5 و Core i7 من Intel

0 341

أعلنت كل من الشركتين Intel و AMD في شهر تشرين الثاني الماضي خبراً كان بمثابة المفاجأة في عالم الكمبيوتر حول العالم، إذ أن الإعلان المشترك للعملاقين السابقين كان يتضمّن تعاوناً غير متوقع لتصنيع أجهزة حاسوب بوحدات معالجة مركزية من Intel ووحدات معالجة الرسوميات من AMD.

والآن، تحديداً في معرض CES للإلكترونيات والتقنيات في لاس فيغاس، تم الكشف عن أول ثمار هذا التعاون من خلال عرض معالجين Core i5 و Core i7 مع وحدة معالجة الرسوميات AMD Radeon RX Vega M وكل من وحدة المعالجة المركزية ووحدة معالجة الرسوميات مزوّدة بـ 4 GB من HMB2 VRAM، حيث قالت Intel أن هذا الجمع والتعاون سيوفر مساحة داخلية أكبر داخل الحاسوب المحمول مما يسمح باستخدام بطاريات ذات عمر أكبر.

المعالجات الجديدة هي جزء من سلسلة H من معالجات انتل الجيل الثامن، والتي تم تصميمها لتكون أقوى معالجات الشركة المقدّمة والمستخدمة في أجهزة الحاسب المحمولة، أو بكلمات أخرى يمكن القول أن أجهزة الحاسب القادمة التي ستضم ثمار التعاون ستكون في الصف الأول من أجهزة الحاسب المخصصة للألعاب والمهام الاحترافية الأخرى.

كما صرّحت Intel أن الألعاب مع المعالجات الجديدة ستكون أسرع بمرتين إلى ثلاث مرات مقارنةً بالنظام الأقدم المستخدم منذ ثلاث سنوات والذي يضم معالج Intel Core i7 مع وحدة معالجة الرسوميات Nvidia GTX 950M.

حتى الآن لم تكشف Intel ولا AMD عن أجهزة الحاسوب من الشركات الأخرى التي ستضم هذه المعالجات الجديدة، لكن تبعاً لأجواء معرض CES الحالية فقد نسمع بعض الأخبار الإضافية هذا الأسبوع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.