شروط جديدة من YouTube لتحقيق الربح من الموقع

التغييرات تأتي بعد مقاطع فيديو Logan Paul المثيرة للجدل

التغييرات تأتي بعد مقاطع فيديو Logan Paul المثيرة للجدل

يعمد موقع “يوتيوب” إلى تشديد القواعد المتعلقة ببرنامج شركائه وتحديد مجموعة متطلبات بمستوى أعلى والتي يجب أن يحققها رافع الفيديو على الموقع (القناة) لتحقيق دخل مادي على حسب عدد المشاهدات، بحيث يجب على صاحب القناة أن يملك عدد ساعات مشاهدة تصل إلى 4000 ساعة خلال الأشهر ال 12 الماضية وأن يكون عدد المشتركين لديه 1000 مشترك على الأقل، وسيطبق موقع الفيديو الشهير هذه السياسة الجديدة لجميع القنوات الحالية اعتباراً من 20 شباط، مما يعني أن القنوات التي لا تستوفي الحد الأدنى من المتطلبات الجديدة لن تتمكن من تحقيق الدخل من الإعلانات على الموقع.

في السابق، كان معيار الانضمام إلى برنامج شركاء يوتيوب هو وجود 10000 مشاهدة عامة بدون أي متطلبات محددة لساعات المشاهدة السنوية، لكن هذا التغيير الجديد حديثاً سيجعل من الصعب على القنوات الجديدة والأصغر الوصول إلى تحقيق الدخل المادي السريع من الموقع، ولكن يوتيوب برر ذلك بقوله أنها طريقة مهمة لمعرفة من يتبع إرشادات الشركة بشكل صحيح واستبعاد الجهات الفاعلة السيئة.

وتابع الموقع في تصريح خاص بالتحديثات الجديدة: “لقد وصلنا إلى هذه الشروط الجديدة بعد تحليل شامل وإجراء محادثات مع أصحاب قنوات مختلفة، وهذا ما سيسمح لنا بتحسين قدرتنا على التعرف بشكل كبير على منشئي المحتوى الذين يساهمون بشكل إيجابي في المنتدى ويساعدون على زيادة عائداتهم الإعلانية بعيداً عن الجهات الفاعلة السيئة”.

وعلى الرغم من أن الموقع لم يذكره بالاسم في بيانه، إلا أن الكلمات تشير إلى حادثة Logan Paul ومقاطع الفيديو الغريبة والمزعجة التي قام برفعها مؤخراً حيث قال الموقع أن المعايير العالية ستساعد أيضاً على منع مقاطع الفيديو التي قد تكون غير ملائمة للناس من تحقيق الدخل المادي الكبير والتي يمكن أن تضر بالإيرادات للجميع.

وتأتي السياسة الجديدة الأكثر صرامة بعد أن نشر Logan Paul وهو أحد المبدعين والمؤثرين على يوتيوب، شريط فيديو يظهر جثة في غابة وكيغاهارا في اليابان. حيث لاقى الفيديو الكثير من الانتقادات مما دفع بالموقع في الأسبوع الماضي إلى حظر Logan Paul من برنامجه الإعلاني في غوغل ووضع برنامجه الخاص YouTube Red قيد الانتظار.

ولكن هذه لم تكن المشكلة الوحيدة التي أزعجت إدارة الموقع، فقد اشتكى المعلنون منذ سنوات من مقاطع فيديو غير مناسبة لشروط الموقع أبداً، ووعدت الشركة مراراً وتكراراً بحزمة من التغييرات لمعالجة القضية، وقد نُفذ البعض منها بالفعل، لكن التغييرات الجديدة المعلن عنها اليوم تعتبر الأكثر صرامة على الإطلاق في وضع الشروط الخاصة بتحقيق العائدات المالية من الموقع، خاصة بعد أن وصل الأمر إلى وجود مقاطع فيديو غريبة وغير مناسبة تستهدف الأطفال.

كما يخطط الموقع إلى زيادة العنصر البشري المختص بالتدقيق بمقاطع الفيديو المرفوعة والتي يتم عرضها كجزء من برنامج مقاطع الفيديو الخاصة بالإعلانات والعائدات المادية، بحيث من الآن فصاعداً لن يحتاج المعلنون الذين يشاركون في هذا البرنامج إلى القلق بشأن أمور سيئة مثل حادثة Logan Paul حيث سيتم عرض إعلاناتهم إلى جانب مقاطع الفيديو التي تم التحقق منها بشكل متوافق مع إرشادات شخص فعلي ليضمن البرنامج الخاص باليوتيوب أفضل الطرق لعرض الإعلانات أمام جمهور الموقع بشكل آمن تماماً ومن خلال مقاطع الفيديو الأكثر شعبية.

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...