متصفح فايرفوكس بدأ بعرض الإعلانات لتحقيق الربح

والشركة تبرر وتَعِد بتجربة إعلانية هادفة وقيّمة

والشركة تبرر وتَعِد بتجربة إعلانية هادفة وقيّمة

من المعروف أن شعار شركة موزيلا Mozilla هو الإنترنت للناس، وليس الربح.

لكن على ما يبدو فإن الحاجة إلى تمويل جميع المشاريع وتحقيق الربح المادي يجبران الشركة هذه الأيام على التخلي عن الشعار السابق والبدء بتبني أحد جوانب الويب الأقل ملاءمةً للمستخدم: المحتوى الإعلاني.

قامت موزيلا بملء علامات تبويب جديدة في متصفحها فايرفوكس Firefox بروابط إعلانية خاصة بخدمة قراءة الكتب والمقالات Pocket، وستتضمن تلك الروابط إعلانات قد دفع المعلن ثمن ظهورها للشركة.

إذا كنت تستخدم الإصدار Beta من فايرفوكس، فلا بد أنك قد شاهدت بالفعل روابط إعلانية تظهر بين اقتراحات خدمة Pocket، وسيصبح هذا الأمر موجوداً بشكل رسمي في الإصدار رقم 60 من المتصفح هذا الشهر.

الأسبوع الماضي قال Nate Weiner مؤسس خدمة Pocket أن النموذج الإعلاني على الويب أصبح سيئاً للغاية، مشيراً إلى فقدان الخصوصية والشفافية والتحكم الخاص بالمستخدم.

وبناءً على ذلك قام Nate Weiner مع شركة موزيلا بتصميم نموذج إعلاني بديل يحافظ على العناصر الثلاثة السابقة.

مع الاستمرار في الحصول على الأرباح المادية عن طريق وضع روابط مدفوعة الأجر أمام مستخدمو متصفح فايرفوكس.

حيث وعدت شركة موزيلا أن الروابط الإعلانية ستكون للمحتوى القيّم فقط والذي يستحق وقتك، مع إعطاء الخيار للمستخدم لإخفاء الأشياء التي لا يحبها أو لتعطيل المقترحات الدعائية كلياً.

ومع أن الشركة لا تمتلك الأدوات الإعلانية الضخمة الموجودة لدى فيسبوك وجوجل على سبيل المثال والتي تعمل بطرق حديثة لاستهداف الأشخاص المناسبين بالإعلانات.

فلا يبدو أن موزيلا ستستطيع كسب المال الكثير من الروابط الإعلانية، ولكن وجود تلك الروابط سيعمل على إثارة غضب المستخدمين بالتأكيد.

 

مقالات قد تعجبك:
موزيلا تطلق إضافة لمنع فيس بوك من تتبع نشاطك على الإنترنت
موزيلا تعلن رسمياً عن النسخة الرسمية الأولى من متصفحها السريع كوانتوم
مايكروسوفت تعمل على حل لمشكلة تجمد كروم في آخر تحديث لويندوز
كروم سيسهل كتابة الإيموجي عن طريق الاختيار من قائمة منسدلة
كيفية التأكد من أمان إضافات كروم قبل تنصيبها

 

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...