خدمة Gmail ستسمح بإرسال رسائل البريد الإلكتروني كمرفقات

دون الحاجة لإعادة توجيهها أو تنزيلها أولاً ثم إعادة إرسالها

تُعتبر خدمة رسائل البريد الإلكتروني الشهيرة من جوجل Google والمعروفة باسم Gmail واحدة من أهم خدمات رسائل البريد الإلكتروني على الإطلاق في السنوات الأخيرة.

وبناءً على ذلك فإن جوجل لا تتوقف عن دعم هذه الخدمة بالخصائص والميزات التي تعمل على جذب المستخدمين الجدد أو المحافظة على قاعدة المستخدمين الحالية.

آخر الإضافات المهمة لهذه الخدمة هي ما أعلنت عنه جوجل مؤخراً، حيث قالت الشركة أن تحديث Gmail الأخير سيسمح للمستخدم بإرسال رسائل البريد الإلكتروني كمرفقات.

وذلك دون الحاجة لإعادة توجيه تلك الرسائل كل واحدة على حدى ودون الحاجة لتنزيلها ثم إعادة إرسالها، بل بإمكان المستخدم تحديد عدة رسائل معاً ثم إرفاقها في بريد إلكتروني جديد وإرساله للجهة الأخرى.

ومن ميزات التحديث الجديد فيما يخص هذه الميزة أنه يمكن للمستخدم اختيار أكثر من رسالة بريد واحدة وجمعها معاً وستظهر لدى المستقبل كملف بصيغة .eml .

صورة متحركة لاستخدام الميزة

الآن، السؤال الذي يتبادر إلى ذهن الكثير من القرّاء: لماذا يحتاج المستخدم لإرسال رسائل بريد إلكتروني كمرفقات؟ الجواب جاء من جوجل مباشرةً:

لقد سمعنا منك أن هناك مواقف يكون فيها إرفاق رسائل البريد الإلكتروني أكثر منطقية من إعادة توجيه رسائل بريد إلكتروني منفصلة، مثل الرغبة في إعادة توجيه رسائل متعددة تتعلق بموضوع واحد.

تضيف الشركة في تعليقها على الميزة الجديدة:

مع هذه الوظيفة الجديدة، يمكنك القيام بذلك بالضبط، حيث يسمح لك إرسال رسائل البريد الإلكتروني كمرفقات بكتابة رسالة بريد إلكتروني موجزة إلى المستلمين وإرفاق مجموعة رسائل البريد الإلكتروني الداعمة التي يمكن للمستلمين فتحها مباشرة في برنامج البريد الخاص بهم.

ولمحبي العمل على علامات تبويب منفصلة، فإن الرسائل المرفقة وعند فتحها لدى جهاز المستخدم سيتم استعراضها مباشرةً في نافذة متصفح جديدة للاطلاع عليها.

من المفترض أن التحديث الأخير قد بدأ بالوصول التدريجي إلى بعض المناطق وسيصل بشكل كامل إلى جميع حسابات المستخدمين حول العالم.

مقالات قد تعجبك:

كيف تستخدم البريد الإلكتروني Gmail بشكل أفضل؟
ما هو الوضع السري في Gmail؟ وكيف يعمل؟
كيفية تغيير كلمة مرور حساب جوجل Google وبريد جيميل Gmail
كيفية تغيير سطر موضوع رد الرسالة في جيميل Gmail
كيفية النسخ الاحتياطي ومزامنة جهات الاتصال بين جميع أجهزة أندرويد وآيفون والويب
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...