شركة Apple تدفع ملياري دولار لصالح Nokia

قامت شركة آبل Apple بدفع حوالي 2 مليار دولار لصالح شركة Nokia . إن دفع هذا المبلغ الكبير يشير إلى أن Apple تسعى لتجنب النقاشات والدعاوي التي قد تؤدي إلى خصومات مع باقي الشركات كما حصل لها مع شركة سامسونج Samsung  .

هذه الصفقة الجديدة والتي تم الإعلان عنها في شهر آيار الماضي ولكن دون الإعلان عن حجم المبلغ المدفوع ، حيث تم الإعلان عن هذا المبلغ في تقرير أعدته شركة نوكيا Nokia وأعلنت فيه عن حجم المكتسبات التي حصلت عليها في الربع الثاني هذا العام .

حيث تقول الشركة في تقرير أرباحها الفصلي :” لقد حصلنا على مبلغ 1.7 مليار يورو نقداً من شركة آبل Apple مما يعزز من موقعنا المالي ، وسنقوم بإعطاء المزيد من التفاصيل حول استخدام هذه المكتسبات بالإضافة إلى أرباح الربع الثالث” ، ولم توضح أي من الشركتين عن باقي تفاصيل الصفقة وما إذا كان الدفع سيستمر دورياً أو لعدد من السنوات .

الدعوى التي قدمتها شركة نوكيا Nokia ، وهي تعتبر ثاني دعوى كبيرة بخصوص براءات الاختراع بين الشركتين ، تعود إلى العام الماضي عندما قامت شركة نوكيا Nokia باتهام شركة آبل Apple بانتهاك عشرات من براءات الاختراع التي تملكها نوكيا Nokia بالإضافة إلى براءات أخرى تابعة لشركات تابعة لشركة نوكيا Nokia .

وكما هو معروف فإن شركة نوكيا Nokia تعتبر من أوائل الشركات الرائدة في مجال صنع الهواتف المحمولة و لذلك فهي تملك الكثير من براءات الاختراع في كل المجالات من تقنية العرض وحتى تصميم الهوائي .

ويعود الخلاف الأول بين الشركتين حول براءات الاختراع إلى عام 2011 حيث تم حل الخلاف وقتها ، إلا أن آبل Apple قد قررت مؤخراً عدم الدفع لصالح نوكيا Nokia من أجل استخدام براءات الاختراع الخاصة بالشركة الفنلندية Nokia واتهمتها بأن لها شروط ابتزازية .

بعد ذلك قامت شركة نوكيا Nokia  برفع العديد من القضايا في عدة دول متهمة شركة آبل Apple بانتهاك براءات الاختراع والملكية الفكرية ، لتعود وتتفق الشركتان في شهر أيارالماضي وبشروط جديدة كما أعلنت الشركتان على بذل جهد مشترك من أجل تحقيق تعاون مشترك في المستقبل في مجال الصحة الرقمية  .

لا أحد يعلم ماذا ستفعل نوكيا Nokia   بهذا المبلغ . أما بالنسبة لأبل Apple فإن هكذا مبلغ لن يؤثر عليها ، حيث أعلنت الشركة المصنعة لهواتف الآيفون iPhone والآيباد iPad أنها قد حققت أرباح تقدر بأكثر من ربع تريليون دولار نقداً أو على شكل استثمارات . العديد من هذه الأموال والاستثمارات تقع خارج الولايات المتحدة حيث لا ترغب الشركة في إعادتها إلى الولايات المتحدة لتجنب دفع ضرائب تراها الشركة غير لازمة .

في خلاف آخر كوالكوم قد حاولت منع آبل من بيع أجهزة آيفون في الولايات المتحدة نتيجة قضايا أخرى ، يمكنك الاطلاع على التفاصيل من هنا .

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...