الآن يمكنك معرفة ما يمكنك وما لا يمكنك فعله على فيسبوك

قواعد جديد للنشر على فيسبوك مترجمة إلى أكثر من 40 لغة

قواعد جديد للنشر على فيسبوك مترجمة إلى أكثر من 40 لغة

في شهر أيار الماضي، نشرت صحيفة The Guardian نسخة مسربة من إرشادات تعديل المحتوى الخاص بفيسبوك Facebook، والتي تصف سياسات الشركة لتحديد ما إذا كان يجب إزالة أحد المنشورات من فيسبوك أو لا.

بعد مرور ما يقرب من عام، يضع فيسبوك مجموعة موسعة من هذه المبادئ التوجيهية بشكل متاح وعلني أمام الجمهور.

كما تقدم الشركة أيضاً عملية استئناف جديدة، مما يسمح للمستخدمين بطلب مراجعة إذا كانوا يعتقدون أن منشوراتهم تمت إزالتها بشكل غير عادل.

تم نشر المعايير الجديدة على 27 صفحة وهي تغطي موضوعات عديدة  تشمل التسلط والتهديدات العنيفة وإيذاء الذات والعري، بالإضافة إلى العديد من الموضوعات الأخرى.

حيث قالت Monika Bickert مديرة إدارة السياسة العالمية في فيسبوك في مقابلة مع الصحفيين: المجتمع الذي نستخدمه على فيسبوك ووسائل التواصل الاجتماعي الكبيرة الأخرى يعكس المجتمع الذي لدينا في العالم الحقيقي، لذلك نحن واقعيون في ذلك.

وتضيف: حيث تأتي الغالبية العظمى من الأشخاص الذين يأتون إلى فيسبوك لأسباب وجيهة للغاية، ولكننا نعلم أنه سيكون هناك دائماً أشخاص سيحاولون نشر محتوى مسيئ أو الانخراط في سلوك مسيء، لذلك هذه هي طريقتنا في القول بأن هذه الأشياء غير مقبولة.

تنطبق الإرشادات على كل بلد يعمل فيه فيسبوك، وتمت ترجمتها إلى أكثر من 40 لغة، وتقول الشركة أن عملية تطوير وكتابة هذه الإرشادات تمت بالتعاون مع مئات من الخبراء والمجموعات المختلفة التي تمثل العالم بأسره.

ومع تطور المبادئ التوجيهية سيتم تحديثها في وقت واحد في كل لغة.

كما وتنطبق هذه الإرشادات في الغالب على خدمات فيسبوك الأخرى، بما في ذلك انستغرام، على الرغم من وجود اختلافات، فمثلاً لا يتوجب عليك استخدام اسمك الحقيقي على انستغرام.

الجدير بالذكر أنه وفي خضم سلسلة من الأزمات الإنسانية المتلاحقة، تعرّض موقع فيسبوك لضغوط كثيرة من أجل تحسين مستوى الاعتدال والابتعاد عن التطرف في جميع محتوى منشورات الموقع.

حيث ألقت الأمم المتحدة باللوم على فيسبوك في قضية نشر الكراهية لأقلية الروهينجا في شهر آذار الماضي.

كما أُجبر موقع فيسبوك على إيقاف خدماته مؤقتاً في سريلانكا الشهر الماضي بعد أن أثارت بعض الرسائل التي تم نشرها في الموقع الكثير من العنف ضد الأقلية المسلمة في البلاد.

وفي نهاية هذا الأسبوع قام تقرير في صحيفة The New York Times بربط خطاب الكراهية على فيسبوك بالقتل في إندونيسيا والهند والمكسيك.

ورداً على ذلك، قالت الشركة إنها ستضاعف فريق السلامة والأمن الذي سيبلغ عدد أفراده عشرة آلاف شخص بحلول نهاية هذا العام، كما أنها تخطط لتحديث المبادئ التوجيهية بانتظام مع ظهور تهديدات جديدة.

كما أعلن فيسبوك عن خطط لتطوير طرق وعمليات أكثر فاعلية للتقليل من عمليات الإزالة التي تم ارتكابها عن طريق الخطأ.

حيث واجهت الشركة انتقاداً منتظماً لعمليات الإزالة على مدار السنوات دون أن تحتوي المشاركات على أي مخالفة للمبادئ العامة.

سيتمكن المستخدمون الآن من مطالبة الشركة بمراجعة عمليات إزالة المحتوى الذي ينشرونه شخصياً، فإذا تم حذف مشاركتك فسيتم إبلاغك على فيسبوك بخيار طلب المراجعة.

وسيقوم فيسبوك بمراجعة طلبك في غضون 24 ساعة، فإذا قرر أنه ارتكب خطأ في عملية الإزالة، فستستعيد المشاركة على صفحتك الشخصية.

للاطلاع على المبادئ والمعايير الخاصة بفيسبوك يمكنك الضغط هنا، حيث سيتم عرض المبادئ باللغة العربية إذا كانت لغة حساب فيسبوك الخاص بك تم تحديدها من إعدادات الحساب باللغة العربية.

 

مقالات قد تعجبك:
فيسبوك قادر على جمع بياناتك حتى بعد حذف حسابك
فيسبوك يستخدم الأنماط السوداء للالتفاف على قوانين الخصوصية
مليارات الدولارات غرامة فيسبوك بسبب التعرف على الوجوه
فيسبوك قد يكون بريئاً من تهمة التنصت على المستخدم
فيسبوك تراجعت عن جمع بيانات سجل المكالمات والرسائل على أندرويد
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...