سامسونج أعلنت عن شاشتين منحنيتين مخصصتين للألعاب

وبأسعار يمكن اعتبارها مناسبة

وبأسعار يمكن اعتبارها مناسبة

تتميز الشاشات المنحنية الخاصة بالألعاب بأنها غالباً ما تكون بأسعار مرتفعة نظراً للجودة العالية للصورة التي تقدمها تلك الشاشات والإحساس بعمق المشهد الذي يمكن ملاحظته من انحناء الشاشة.

لكن على ما يبدو فإن شركة سامسونج Samsung ولحسن الحظ قررت الكشف عن نموذجين من هذا النوع من الشاشات وبأسعار يمكن اعتبارها مقبولة إلى حد ما.

النموذجان الجديدان المعلنان عنهما يأتيان ضمن سلسلة CJG5، النموذج الأول بقياس 27 بوصة، أما النموذج الثاني فيبدو أكبر مع حجم 32 بوصة.

تستخدم شاشتا سامسونج الجديدتان أسلوب الانحناء في العرض، مع دقة واحدة لكل من الشاشتين هي بمقدار 1440*2560 مع معدل تحديث يبلغ 144 هرتز.

وقد تم الإعلان عن الشاشتين خلال حدث Gamescom 2018 المقام في ألمانيا، وتحتوي الشاشتان على منفذي HDMI ومدخل DisplayPort.

من المحتمل أن يكون مقاس 27 بوصة هو الأفضل مع الدقة 1440*2560، في حين أن تلك الدقة قد لا تكون مثالية مع الشاشة الأخرى ذات الحجم الأكبر.

لكن بنفس الوقت، يعتبر البعض أن الانحناء في الشاشة لن يكون ذو فائدة كبيرة في النموذج الأصغر، وهو يحتاج إلى شاشة بحجم أكبر، مع وجود جدال سابق حول هذا الموضوع وأهمية الانحناء في الشاشات التي تكون بنسبة أبعاد 16:9.

على أي حال، فإن السعر قد يكون مناسباً للبعض بحيث يمكن له التغاضي عن السلبيات الموجودة، حيث سيتم بيع الشاشة الأصغر بحجم 27 بوصة بسعر يعادل 330 دولار أمريكي.

في حين يرتفع السعر ليصل إلى 400 دولار مع الشاشة ذات الحجم الأكبر 32 بوصة.

تتميز عادةً الشاشات المخصصة للألعاب بامتلاكها لتقنيات خاصة مثل تقنية G-Sync لمعدل التحديث من شركة Nvidia.

لكن مع شاشتي سامسونج الجديدتين وباستخدام معالج رسوميات قوي يمكن الحصول على تجربة جيدة جداً في عالم الألعاب دون دفع الكثير من الأموال الإضافية.

مقالات قد تعجبك:

ما هو جهاز ستيم لينك؟ وكيف يستخدم لربط شاشة غرفة الجلوس بألعاب الكمبيوتر عن بعد؟
أفضل أجهزة ألعاب الفيديو للمنزل
كيفية أخذ لقطات شاشة لألعاب الكمبيوتر
كيفية تجميع وتنظيم جميع ألعاب الكمبيوتر داخل برنامج واحد
كيفية تحسين دقة الإصابة في ألعاب الكمبيوتر
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...