آبل ستعتمد على سامسونج وكوالكم للحصول على مودم 5G

لماذا فضّلت آبل التعامل مع الشركتين معاً؟

مع الوصول إلى التسوية التاريخية بين العملاقين آبل Apple و كوالكوم Qualcomm أصبح الطريق ممهداً لإنتاج هاتف آيفون متوافق مع الجيل التالي من الاتصالات والمعروف باسم الجيل الخامس.

حيث واجهت آبل سابقاً خطر عدم التوصل إلى الشريك المناسب القادر على تزويدها بمودم الاتصال الذي تحتاجه، لكن بعد تسويتها مع كوالكوم فقد تم الإعلان رسمياً أن الأخيرة ستصبح المزوّد الخاص بآبل.

إذا كنت تعتقد بأن كوالكوم هي المزوّد الوحيد فأنت مخطئ، على الأقل بحسب المعلومات التي نشرها المحلل التقني الشهير Ming-Chi Kuo المختص بمتابعة أخبار شركة آبل.

حيث قال المحلل أن آبل لن تمنح كوالكوم صفة المزوّد الوحيد لها، بل تهدف إلى إشراك مزوّد آخر سيعمل على تأمين مودم الاتصال المتوافق مع الجيل الخامس.

وربما لا نحتاج إلى المزيد من التفكير حتى نعرف اسم المزوّد الثاني، وهو شركة سامسونج Samsung بالطبع والتي على الرغم من أن آبل تعيش حالة منافسة معها إلا أنها قد سبق وتعاونت معها أكثر من مرة.

من الممكن أن يسأل الكثيرون عن سبب توجه آبل للتعاون مع أكثر من مزوّد، لكن في الحقيقة فإن هنالك أكثر من فائدة واحدة لهذه الخطوة.

أولاً عندما تتعامل آبل مع مزوّدين فإنها تخفف من مخاطر عدم القدرة على تأمين الكميات المطلوبة، حيث أن إنتاج هواتف الآيفون المتوافقة مع الجيل الخامس ستكون بعشرات الملايين وربما تحتاج آبل إلى كميات هائلة من مودمات الاتصال.

حتى لو كانت كوالكوم قادرة على تأمين الكميات المطلوبة لكن آبل لن تكون مطمئنة لهذه الوعود لذلك تم إشراك سامسونج في العملية.

أيضاً من الفوائد التي يمكن الحصول عليها هو الحصول على المودم بسعر منخفض، فعندما يتم التعامل مع أكثر من مزود فإن التنافس يبدأ على توفير المودم بسعر أقل من أجل الفوز بصفقة الكمية الأكبر.

كما يمكن لآبل أن تساوم على السعر بشكل أفضل وبالتالي فهي لا تريد تكرار الخطأ الذي وقعت فيه عندما وقّعت صفقة شاشات هواتف iPhone X مع سامسونج فقط، الأمر الذي أتاح لسامسونج فرض السعر الذي تريده دون قدرة آبل على المساومة.

حتى الآن لا تتوافر معلومات دقيقة عن موعد وصول أول هاتف آيفون متوافق مع شبكات الجيل الخامس، وهو أمر طبيعي نتيجة حصول الكثير من التغيرات وتوقيع اتفاقيات جديدة خلال الأيام القليلة القادمة.

لكن أبرز التوقعات المتفائلة بشأن وصول جهاز آبل الداعم للشبكات المتطورة كانت تتحدث عن العام المقبل 2020 وبالتالي فإن هذا العام قد لا يتضمن وصول أي هاتف آيفون 5G.

يعتقد المحلل التقني صاحب المعلومات الجديدة أن شحن هواتف آيفون متوافقة مع الجيل الخامس سيساعد الشركة على زيادة مبيعاتها وسيشجّع المزيد من المستخدمين على ترقية هواتفهم.

بالأرقام، هنالك توقعات بشحن من 195 إلى 200 مليون هاتف آيفون في عام 2020، وهي توقعات متفائلة بالنسبة لعام 2019 الحالي حيث كانت الأرقام تدور حول 188 إلى 192 مليون هاتف.

مقالات قد تعجبك:

ما هي ميزة مدّة استخدام الجهاز Screen Time في الآيفون أو الآيباد ؟
كيفية معرفة إصدار البلوتوث على نظام التشغيل ويندوز أو ماك
كيفية حذف الخلفية من صورة في مايكروسوفت وورد
ماذا تفعل أزرار الوظائف في مايكروسوفت باور بوينت
ما هي ميزة ترتيب النوافذ التلقائي في ويندوز 10 ؟
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...