تغريم جوجل 170 مليون دولار لانتهاك خصوصية الأطفال

بعد بيع معلومات عن مشاهدي فيديوهات الأطفال على يوتيوب

أعلنت لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية مؤخراً أنها ستغرّم جوجل Google مبلغ 170 مليون دولار عقب تحقيق الوكالة في قضية شبكة يوتيوب بشأن الانتهاكات المزعومة لقانون خصوصية الأطفال.

في التسوية، تزعم لجنة التجارة الفيدرالية والنائب العام في نيويورك أن جوجل قامت بتسويق منصة الفيديو الخاصة بها يوتيوب للمعلنين الذين يعرفون أن العديد من القنوات شائعة لدى الجماهير الأصغر سناً.

كما تدعي أن الشركة تتبع تاريخ مشاهدة الأطفال من أجل عرض إعلاناتهم، وهذا ما ينتهك قانون حماية خصوصية الأطفال عبر الإنترنت COPPA.

إن الغرامة البالغة 170 مليون دولار هي أكبر غرامة مالية تصل قيمتها تحت بند قانون COPPA، مما أدى إلى تخطي الغرامة التي حصلت عليها الشركة المطوّرة لتطبيق TikTok في شباط الماضي بسبب انتهاكات القانون نفسه.

قال رئيس لجنة التجارة الفيدرالية أن يوتيوب يروج لشعبية الأطفال مع العملاء المحتملين من الشركات، ومع ذلك، عندما يتعلق الأمر بالامتثال لـ COPPA رفضت الشركة الاعتراف بأن أجزاء من نظامها الأساسي كانت موجهة بشكل واضح للأطفال.

تم الاتفاق على التسوية بعد إجراء تصويت، مع تصويت المفوضين الجمهوريين للموافقة عليه، تفاصيل التسوية تسربت الأسبوع الماضي، ولكن تم تأكيدها مؤخراً.

تتطلب التسوية أيضاً أن تجري جوجل تغييرات جديدة على ممارسات أعمالها، مثل مطالبة المبدعين بتسمية محتوى مخصص للشباب الأصغر ووقف جمع البيانات على مقاطع الفيديو التي تستهدف القاصرين بوضوح.

ليس من الواضح كيف عرّف يوتيوب المحتوى الذي يستهدف القاصرين، لكنه قال في المدونة إن خوارزمياته ستسعى إلى تصنيف المحتوى الذي يركز على شخصيات الأطفال أو السمات أو الألعاب.

في أحد التدوينات التي تستجيب للتسوية كتبت إدارة شبكة يوتيوب أنه سيتم التعامل مع البيانات من أي شخص يشاهد محتوى الأطفال على يوتيوب على أنها قادمة من طفل، بصرف النظر عن عمر المستخدم.

مقالات قد تعجبك:

ما هو قانون الخصوصية GDPR؟ وكيف يؤثر على الشركات والمستخدمين؟
ما هو الوضع السري في Gmail؟ وكيف يعمل؟
كيفية إنشاء صور متحركة Gif باستخدام لوحة مفاتيح جوجل
كيفية تحويل ملف وورد إلى ملف PDF
كيفية البحث باستخدام الصور من خلال بحث الصور العكسي من جوجل
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...