هاتف Galaxy S11 سيمتلك أكبر سعة بطارية في السلسلة

تسريب المزيد من المعلومات المتعلقة بالبطارية والشاشة

مع بداية عام 2020، تتجه الأنظار رسمياً إلى شركة سامسونج Samsung والتي من المتوقع أن تكشف عن أول هاتف رائد في العام وهو Galaxy S11 وأخوته الأكبر والأصغر.

وفي حين كانت التسريبات والتحليلات السابقة مركّزة بشكل أساسي على الكاميرا، فإن التسريبات الحالية متعلقة بسعة البطارية.

حيث تم تسريب صورة للبطارية المستخدمة في أحد هواتف العائلة الجديدة وقد تبيّن أنها بسعة لم يسبق وأن استخدمتها الشركة في هواتفها الرائدة.

وتبيّن أن البطارية بسعة 5000 مللي أمبير وهي أكبر من أي سعة مستخدمة في هواتف الشركة الرائدة مثل Galaxy S10 5G أو Note 10 Plus.

ومن المتوقع أن تستخدم الشركة في الهاتف الجديد تقنية الشحن السريع 45W التي تم تقديمها مع هاتف Note 10 Plus هذا العام.

على أي حال ليس من الضروري أن تكون زيادة سعة البطارية هو للمنافسة على أفضل هاتف في قدرة الصمود لأطول فترة دون شحن.

بل ببساطة من الممكن أن يحتاج هاتف Galaxy S11 بالفعل إلى مثل هذه السعة ليقدم الأداء المطلوب منه، وهو أمر يبدو واقعياً نظراً للتسريبات الأخيرة.

حيث يمكن أن يصل حجم شاشة النسخة الأكبر من هواتف العائلة الجديدة إلى 6.9 بوصة مع معدل تحديث 120 هرتز، فضلاً عن دعم الهاتف لشبكات الجيل الخامس.

وبالتالي من الطبيعي أن تحتاج كل الميزات والتقنيات السابقة إلى بطاريات ضخمة، وإلا فن الهاتف سيكون فاشلاً في قدرته على الصمود ليوم كامل.

انتقالاً إلى كاميرات الهاتف المرتقب، فهنالك تأكيدات شبه رسميه بأن المستشعر الرئيسي في هاتف سامسونج الرائد الجديد سيكون بقوة 108 ميجابكسل، وهي المرة الأولى التي تستخدم فيها الشركة مثل هذه الدقة.

أما من حيث التقريب، فما زالت التسريبات تؤكد على وجود نظام تقريب شبيه بهواتف هواوي الأخيرة حيث سيتم تقديم قوة تقريب بصري 5X Optical Zoom.

ستتجه تسريبات الفترة القادمة لتركّز على التصميم والشكل مع بدء ظهور صور حقيقية مسربة للهاتف، وسنكون أمام فترة طويلة من التسريبات والتوقعات وصولاً إلى موعد الإعلان الرسمي عن الهاتف.

مقالات قد تعجبك:

كيفية فتح لعبة مغامرة النصوص الجديدة والخفية في جوجل
ما هو النظام الثنائي؟ ولماذا يستخدمه الكمبيوتر
هل ماسحات الأشعة تحت الحمراء IR مضرّة للعين؟
كيفية تغيير إعدادات سلة المحذوفات في ويندوز 10
كيفية رسم ومعالجة الأسهم في مايكروسوفت وورد
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...