أمور بسيطة لم تكن ممكنة في أندرويد بدون روت

سبع ميزات كان من المستحيل عملها دون روت في أندرويد

0 782

على مدى سنوات، كان مستخدمي أندرويد يقومون بعمل روت لأجهزتهم من أجل القيام ببعض المهمات التي لم يكن يمقدورهم عملها، فعلى الرغم من بساطة تلك المهمات، إلا أن نظام أندرويد في ذلك الوقت لم يكن بهذه البساطة التي نعهدها الآن.

لكن الآن قامت غوغل بإضافة العديد من الميزات لنظام أندرويد، والتي أنهت الحاجة لعمل روت، وجعلت من تأدية هذه المهام أمراً سهلاً لا يتطلب سوى نقرة زر على الأغلب، وفي كل مرة يصدر فيها نظام أندرويد جديد، تقلّ الحاجة لعمل روت بشكل كبير. ربما لم تكن تعلم ذلك، لكن المهمات التالية كانت في السابق غير ممكنة من دون روت.

لقطة الشاشة (screenshot)

يمكنك دائماً أن تقوم بعمل لقطة شاشة لجهاز الأندرويد ببساطة بالضغط المستمر على أزرار معينة .

شرحنا طريقتها سابقاً في مقالة أسفل المقالة .

هذه المهمة لم تكن بهذه السهولة في السابق، حيث كانت امكانية القيام بلقطة شاشة امتيازاً محجوزاً فقط للمستخدمين الذين قاموا بعمل روت لأجهزتهم. أمر جنوني صحيح؟

إلغاء تفعيل التطبيقات المثبتة مسبقاً

عندما تشتري جهاز أندرويد جديد، قد ترى بعض التطبيقات الغير افتراضية مثبتة مسبقاً، وكأن الشركة تريد أن ترغمك على امتلاك هذا التطبيق والذي قد يؤدي في النهاية إلى استهلاك في مساحة الجهاز أو الـ RAM. لإلغاء هذه التطبيقات يمكنك ببساطة النقر مطوّلاً عليها وسحبها إلى خانة “إلغاء التفعيل”، وذلك لأن خانة “إلغاء التثبيت” لن تكون متاحة لهذه التطبيقات.

لكن في السابق كان الأمر مختلف، فحتى خانة “إلغاء التفعيل” لم تكن متاحة إلا للأجهزة التي تم عمل روت عليها. يؤسفني ذلك ولكن مشاعرك التي قد تبغض هذه التطبيقات لم تكن تهم في ذلك الوقت.

إبطال اذونات التطبيق

بعض التطبيقات تتطلب الوصول إلى الكاميرا، الرسائل، جهات الاتصال، الاستديو… إلخ، ولم يكن بمقدور المستخدم لأنظمة الأندرويد القديمة أن يبطل هذه الأذونات التي قد تنتهك خصوصياته إلا بعمل روت. لكن على مدى الاصدارات السابقة لنظام أندرويد، تم اتخاذ العديد من الخطوات الكبيرة لهذه النقطة، وتطورت لوحة التحكم الخاصة بكل تطبيق وأصبح التحكم بالأذونات أكثر سهولة.

تقييد بيانات الخلفية

باستخدام أدوات نظام أندرويد المدمجة، يمكنك الآن تقييد تطبيقات معينة من استخدام اتصال البيانات الخلوية في الخلفية. مع أننا لا يمكننا اعتبار هذا التقييد كجدار حماية يمنع الوصول إلى الشبكة لهذه التطبيقات، ولكنه لا يزال مفيدا.

يمكن الوصول لهذه الميزة بالدخول إلى الاعدادات والبحث عن “بيانات الهاتف” ثم النقر على تقييد بيانات الخلفية، واختيار التطبيقات التي تريدها أنت أن تعمل على الشبكة. هذه الميزة مفيدة جداً لتوفير الرصيد، ولكنها مع ذلك لم تكن متاحة سابقاً في أنظمة أندرويد القديمة.

تشفير بيانات الجهاز

يحتوي نظام أندرويد على أدوات مدمجة تساعد على تشفير بيانات الجهاز، فعندما تقوم بتشغيل الهاتف، ستضطر لإدخال كلمة سر التشفير، وفي حال نسيت كلمة المرور فإنك لن تستطيع فتح الجهاز إلا بإعادة ضبط المصنع وفقدان كامل بياناتك.

في الحقيقة، يختلف تشفير الجهاز عن كلمة السر الاعتيادية أو النمط، فكلمة السر هي عبارة عن مجموعة من الأحرف والرموز التي يسهل اختراقها في حال تم سرقة الجهاز، أما في حالة الجهاز المشفر، فمن الصعب جداً على السارق أن يصل إلى بياناتك الشخصية ومحتوى الجهاز.

عملية وضع كلمة سر اعتيادية للجهاز تستغرق عادة عدة ثواني، أما عملية التشفير فقد تستغرق ساعة كاملة، ومن أبرز مساوئها أنها تؤثر سلباً على سرعة الجهاز.

استخدام الـ VPN

للأسف هنالك الكثير من المواقع المفيدة والمحجوبة في الوطن العربي (وفي سوريا خاصة) والتي تحتاج منك لاستعمال خدمة الـ VPN لتجاوز الحجب. يمكنك استخدام العديد من برامج كسر الحجب، كما يمكنك تنصيب اعدادات VPN خاصة ضمن اعدادات الشبكة والنقر على خيار VPN، وهو أمر لم يكن بالإمكان عمله في الأنظمة القديمة دون روت.

اعادة تشغيل الجهاز بكبسة زر واحدة

لعلّه أمر  غير متوقع، أو لا يحتاج لشرح، لكن في السابق لم يكن هذا الخيار متاحاً. فإن كنت تعاني من بطئ في الجهاز فقد كان عليك أن تطفئه وتعيد تشغيله، أما الآن فيمكن عمل اعادة تشغيل تلقائياً بنقرة زر واحدة.

مقالات قد تنال إعجابك :

كيفية التقاط صورة للشاشة على أندرويد
طريقة حذف التطبيقات المثبتة مسبقاً على نظام Android
تطبيق أندرويد جديد من غوغل لتوفير استهلاك الإنترنت
لماذا لا تصل تحديثات جديدة إلى أجهزة الأندرويد ؟ وما الذي يمكن فعله ؟
كيفية معرفة ما الذي يستهلك مساحة التحزين في أندرويد

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...