اتهامات لجوجل بتتبع تصفح المستخدمين في وضع التصفح المخفي

تفاصيل الدعوى القضائية الجماعية التي رُفعت ضد الشركة

تم رفع دعوى قضائية جماعية ضد جوجل Google يوم الثلاثاء، حيث يشعر المدّعون بالضيق من أن الشركة يُزعَم أنها تتبع معلومات التصفح الخاصة بهم في وضع التصفح المتخفي.

اتهمت الدعوى الجماعية -التي تم رفعها في محكمة المقاطعة في شمال كاليفورنيا- شركة جوجل Google بتتبع وجمع سجل التصفح دون الحصول على إذن من المستخدمين كما أفادت ZDNet.

تفاصيل الدعوى الجماعية ضد جوجل:

تشير الدعوى بشكل صريح إلى قيام الشركة بتتبع المستخدمين أثناء تصفحهم في وضع التصفح المتخفي وأن ملايين الأفراد يتأثرون بتتبعهم من جوجل Google دون علمهم.

حيث تم اتهام جوجل Google بجمع بيانات التصفح وغيرها من المعلومات من خلال خدمات مثل Google Analytics و Google Ad Manager وخدمات أخرى. تم ذكر زر تسجيل الدخول إلى جوجل Google لمواقع الويب أيضاً في الدعوى الجماعية ضد جوجل Google.

تزعم الدعوى أن أي شخص يزور صفحة ويب أو يفتح تطبيقاً يستخدم خدمات جوجل Google يرسل معلومات شخصية إلى خوادم جوجل Google.

يدعي المدعون أيضاً أن جوجل Google لا تطلب من مواقع الويب الكشف عن حدوث ذلك، سواء كان المستخدم يستخدم التصفح الخاص أم لا.

نصت الدعوى حرفياً على:

ممارسات جوجل تنتهك خصوصية المستخدمين؛ خداع المستهلكين عمداً؛ منح جوجل وموظفيها القوة لمعرفة تفاصيل عاطفية حول حياة الأفراد واهتماماتهم واستخدام الإنترنت؛ وجعل جوجل محطة واحدة للتسوق لأي ممثل حكومي أو خاص أو إجرامي يرغب في منع خصوصية الأفراد أو أمنهم أو حريتهم.

يبحث المدعون عن مبلغ كبير إلى حد ما قدره 5000 دولار أو ثلاثة أضعاف الأضرار الفعلية بحسب الأكبر قيمة لكل مستخدم.

أي شخص لديه جهاز أندرويد Android يشاهد صفحة موقع ويب تحتوي على Google Analytics أو مدير الإعلانات في وضع التصفح الخاص على هذا الجهاز سيكون مؤهلاً للمشاركة في الدعوى القضائية الجماعية.

بالإضافة إلى ذلك، سيتمكن من المشاركة المستخدمون الذين لديهم حساب جوجل Google والذين قاموا بتصفح موقع ويب يستخدم هذه الخدمات من خلال أجهزة تعمل بنظام غير أندرويد Android في وضع التصفح المخفي.

من المحتمل أن تواجه الدعوى مشكلة تتمثل في أن جوجل Google لا تدعي أبداً أنه لا يوجد تتبع في وضع التصفح المتخفي.

في الواقع، صفحة دعم وضع التصفح المتخفي من جوجل Google تنص على: نشاطك غير مخفي عن مواقع الويب التي تزورها، أو صاحب العمل أو المدرسة، أو مزود خدمة الإنترنت.

هناك صفحة كاملة توضح أن خدمة الويب أو موقع الويب أو محرك البحث أو مزوّد الخدمة قد تكون قادرة على رؤية المعلومات الشخصية، مما يعني أن هذه الدعوى قد تكون في معركة صعبة.

مقالات قد تعجبك:

جوجل تعمل على حل خطأ خلفية الشاشة التي أدت لتعطل هواتف أندرويد
آبل طلبت مهلة من أجل دعوى الـ 2.6 مليار دولار التي رفعها شقيق تاجر المخدرات بابلو إسكوبار
مراجعة ومواصفات هاتف أونور Honor Play 4 Pro
كيفية الاطّلاع على ما يعرفه فيس بوك ويخزنه من معلوماتك
كيفية استخدام فيسبوك بأقل نسبة ممكنة من البيانات الشخصية
كيفية إنشاء تغريدات مزيفة بسهولة
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...