نظرة أولية على بعض الميزات القادمة إلى أندرويد 13

المُسمّى داخلياً باسم حلوى Tiramisu

515

قد يكون من المبكر الحديث عن الإصدار القادم من أندرويد والذي سيحمل الرقم 13، والمُسمى داخلياً باسم حلوى Tiramisu.

إلّا أنّ موقع XDA التقني قد كشف في مقالة حديثة بعض الميزات الجديدة القادمة إلى أندرويد 13، داعماً مقالته بصور حصرية.

وادعى الموقع أن تسريباته هذه على درجة عالية من الثقة، إلّا أنه أردف قائلاً: “نظراً لأن Android 13 لا يزال بعيدًا بعض الوقت، فإن الميزات التي نعرضها هنا قد تصل أو لا تصل إلى أول معاينة مطورين لنظام Android 13، والتي من المتوقع أن يتم إصدارها للجمهور في عام 2022.

الميزات الجديدة المتوقعة في أندرويد Android 13:

  • تعيين لغة مختلفة للتطبيق.
  • إذن لعرض للإشعارات.
  • ميزة TARE: اقتصاد موارد Android
  • تخطيط ساعة قفل الشاشة

تعيين لغة مختلفة للتطبيق

عرض Android اختيار اللغة كميزة منذ أيامه الأولى، ولكن يتم تطبيق هذا التحديد عالمياً عبر الجهاز في الغالب.

يمكن أن تقدم التطبيقات إعدادات اللغة الخاصة بها داخل التطبيق، لكن معظم المطورين لا يقدمون ذلك كميزة مخصصة.

والنتيجة هي أنه يتعين على المستخدمين الذين يتحدثون لغة واحدة اختيار لغة واحدة أكثر راحة لهم، واستخدام الهاتف وجميع التطبيقات والخدمات المثبتة بتلك اللغة فقط.

ستتيح الميزة الجديدة للمستخدمين تعيين إعدادات اللغة لكل تطبيق على حدة على أجهزتهم، وهي مفيدة جداً للمستخدمين متعددي اللغات الذين قد يفضلون لغات مختلفة لتطبيقات مختلفة.

ستظهر الميزة كخيار “لغات التطبيق” الجديد ضمن إعدادات “اللغات والإدخال”، ولكن سيتمكن المستخدمون أيضاً من الوصول إليها من شاشة “معلومات التطبيق”.

وهذه صور شاشة من موقع XDA تظهر ميزة لغة التطبيق وكيفية إعدادها:

كما ترى أعلاه يوجد الآن إعداد “لغة التطبيق” الجديد ضمن إعدادات نظام اللغات والإدخال. يتيح لك اختيار هذا الخيار تحديد تطبيق مثبت وتغيير اللغة التي يتم تقديمها بها دون التأثير على لغة باقي النظام.

وبهذه الطريقة يمكنك إعداد العديد من التطبيقات المختلفة بلغات مختلفة حسب الرغبة.

مع الأخذ بعين الاعتبار دعم التطبيق لهذه اللغة المُختارة.

التطبيقات ستطلب إذناً لعرض الإشعارات على الهاتف

يتمتع كل تطبيق تقوم بتثبيته على أندرويد Android تلقائياً بالقدرة على عرض إشعاراته على الهاتف.

مع ازدياد عدد التطبيقات على هواتفنا، زاد أيضاً عدد الإشعارات وعدد التطبيقات التي ترسل إشعارات منتظمة.

والنتيجة هي أن كل تطبيق يريد الآن أن يرسل إشعارات على هاتفك ويتحقق منها، مما يؤدي إلى إرسال رسائل غير مرغوب فيها وتجربة غير سارة.

حاولت الإصدارات الأحدث من أندرويد Android معالجة هذه المشكلة من خلال حلول مثل أهمية الإشعارات (لتحديد مدى قدرة الإشعار على مقاطعة المستخدم)، وقنوات الإعلام (للسماح بأنواع معينة من الإشعارات من تطبيق ما ليتم التعامل معها بشكل مختلف عن الأنواع الأخرى من نفس التطبيق)، وحتى القدرة على إيقاف تشغيل الإشعارات تماماً على أساس كل تطبيق.

ومع ذلك لا يعرف معظم المستخدمين أن هذه الحلول موجودة، لذلك تظل الإشعارات غير المرغوب فيها عمليا دون معالجة.

قد تتخذ Google خطوة أخرى في مواجهة هذه المشلكة العام المقبل، حيث سيضيف أندرويد Android 13 إذناً جديداً عند بدء التشغيل ‘POST_NOTIFICATIONS’ للسماح للتطبيق بعرض الإشعارات.

وبذلك سيتمكن المستخدمون من اختيار ما إذا كانوا يريدون السماح لتطبيق ما بإرسال إشعار إلى أجهزتهم بطريقة مشابهة للطريقة التي يختارونها للسماح بأذونات بدء التشغيل الأخرى مثل الموقع والوصول إلى الكاميرا.

من المحتمل أن يتم منح إذن بدء تشغيل الإشعارات الجديد مسبقاً لجميع التطبيقات التي تستهدف Android 12 أو أقدم.

ولكن بالنسبة للتطبيقات التي تستهدف أندرويد Android 13، فسيتعين عليها الالتزام بالقواعد الجديدة.

ونوّه الموقع إلى أنّ واجهة الإعدادات الخاصة بالميزة لا تعمل بشكل كامل حتى الآن، كما لا توجد أي تطبيقات لاختبارها حتى الآن.

ميزة TARE: اقتصاد موارد Android

تعتبر هذه الميزة مثيرة للاهتمام، ويبدو أنها ستظهر في أندرويد 13 بعد أن سمعنا عنها قبل مدة.

والمصطلح TARE هو اختصار لـعبارة “The Android Resource Economy” أي “اقتصاد موارد أندرويد”

تركز ميزة TARE بشكل أساسي على إدارة استخدام الطاقة على الجهاز، مع عمل الميزة من خلال سياسات AlarmManager و JobScheduler.

بشكل أساسي ستضع Google حداً لعدد المهام التي يمكن للتطبيق جدولتها من خلال JobScheduler و AlarmManager اعتماداً على مستوى البطارية واحتياجات التطبيق.

يبدو أن هذه الوظيفة بالتحديد في مرحلة مبكرة من التطوير، لذلك سنحتاج إلى انتظار معاينات المطور الكاملة – وفي جميع الاحتمالات، بعض الأوصاف التفصيلية من Google للمطورين – لفهمها بشكل أفضل.

تخطيط ساعة شاشة القفل

تم إضافة إعداد جديد في إعدادات شاشة القفل لتبديل تخطيط الساعة على شاشة القفل في Android 13.

حيث يتم عرض ساعة شاشة القفل حالياً في أندرويد 12 في تخطيط مزدوج، ولكن فقط في حالة عدم وجود إشعارات.

عند وصول الإشعارات يتحول التخطيط إلى سطر واحد، ويعود مرة أخرى عند مسح الإشعارات.

سيسمح الإعداد الجديد للمستخدمين بالاحتفاظ بالتخطيط أحادي السطر باستمرار سواء كان هناك إشعارات أم لم يكن، وهو أمر كان المستخدمون يطلبونه لفترة من الوقت.

لقد رأينا أيضًا أدلة على إضافة هذه الميزة إلى Android 12L، لذلك قد تتمكن من استخدامها قريبًا.

هذه هي بعض الميزات الجديدة في Android 13، ولا بد أن يكون هناك المزيد من الميزات والتغييرات القادمة، خاصة بعد إصدار التحديث رسمياً.

مقالات قد تعجبك

سعر ومواصفات هاتف P50 Pocket القابل للطي من هواوي
سامسونج ستصدر أولى شاشاتها الداعمة لمعيار HDR10+ Gaming العام القادم
الإعلان عن أول محرك أقراص صلب PCIe 5.0 SSD فائق السرعة
كيفية إضافة رابط إلى ستوري (قصة) إنستغرام
ما هي المحفظة المشفرة (الرقمية)؟ وما أنواعها؟
كيفية إخفاء المنشورات من ذكريات فيس بوك المرتبطة بشخص أو فترة زمنية معيّنة

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept