فيسبوك غير قادرة على بناء الطائرة التي ستوزّع الإنترنت للعالم

مشروع الإنترنت العالمي بدأ بالتعثر، فهل يكمل؟

مشروع الإنترنت العالمي بدأ بالتعثر، فهل يكمل؟

في الأعوام القليلة الماضية، لفتت شركة فيسبوك Facrbook الأنظار إليها بقوة عندما أعلنت عن مشروع Aquila الذي يهدف إلى إيصال الإنترنت لجميع مناطق العالم لا سيما النائية والنامية منها.

واُعتبر هذا المشروع من المشاريع الجريئة والقوية في الشركة، حيث كان الاعتماد في خطته الأولية على طائرات عملاقة مسيرّة آلياً بدون طيار تعمل جزئياً بالطاقة الشمسية.

تستطيع هذه الطائرات البقاء محلّقةً على مسافات عالية لمدة طويلة، وستعمل هذه الطائرات على بث خدمة الإنترنت لمناطق عديدة حول العالم.

كان مشروع Aquila أحد الطرق العديدة إلى جانب Internet.org وغيرها من المبادرات التي تحاول فيها فيسبوك مساعدة العالم النامي والأجزاء البعيدة من الأرض على الاتصال بالإنترنت.

لكن للأسف فإن الشركت أعلنت مؤخراً بشكل رسمي أنها تخلّت عن فكرة تطوير وبناء طائرة لهذا الغرض بسبب عدة صعوبات في التطوير والتصنيع.

وكان مشروع Aquila قد أجرى رحلتي اختبار علنيتين رفيعتي المستوى لطائرة أولية بدون طيار، كان أولها في عام 2016 وقد أدى ذلك إلى إلحاق أضرار جسيمة بالطائرة أثناء هبوطها.

وأكدت الشركة أن ما قامت به هو التخلي عن فكرة تطوير الطائرة وليس عن المشروع بأكمله، حيث بدلاً من أن تعمل على تطوير طائرة خاصة من أجل تحقيق هدف المشروع فإنها ستركّز على العمل مع الشركاء على وسائل بديلة.

تتضمن هذه الوسائل البديلة طرق جديدة لتوصيل الإنترنت على ارتفاعات عالية من خلال العمل على تطوير أنظمة جديدة تحقق هذا الغرض.

وكانت فيسبوك قد أعلنت في تشرين الثاني من العام الماضي أنها تعمل مع شركة Airbus لتطوير إصدارات أفضل من ما يعرف بأنظمة HAPS.

هذه الأنظمة يمكن تضمينها في الطائرات لغرض بث الإنترنت عالي السرعة إلى مناطق مختلفة حول العالم.

نأمل أن لا يكون الإعلان عن إلغاء فكرة بناء الطائرة التي يحلم بها الجميع هو مجرد بداية لسلسلة من الإعلانات والتأجيلات التي قد تجعل العالم ينتظر طويلاً وصول الإنترنت إليه في مختلف المناطق.

مقالات قد تعجبك:

ما هو الإنترنت ؟ وكيف يعمل ؟
ما هي شبكة الجيل الخامس 5G ؟ وكم ستكون سرعتها ؟
ما هي العناوين المنطقية لبروتوكول الإنترنت IP؟ وكيف تعمل؟
ما هي تقنية Mesh Wi-Fi؟ وكيف تعمل لزيادة مدى وسرعة الإنترنت؟
كيفية تحديد صفحة الفيسبوك الحقيقية بين شبيهاتها المزيفة
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...