قرصان تايواني هدّد مارك زوكربيرج بحذف صفحته على فيسبوك

اتصال بين فيسبوك وصاحب التهديد، هل تم الوصول لتسوية؟

اتصال بين فيسبوك وصاحب التهديد، هل تم الوصول لتسوية؟

نشر مؤخراً شاب من تايوان عرّف عن نفسه بأنه القرصان صاحب القبعة البيضاء منشوراً على فيسبوك Facebook ليخبر متابعيه بأنه سيقوم بحذف صفحة مارك زوكربيرج مؤسس فيسبوك من على المنصة.

القرصان التايواني اسمه Chang Chi-yuan، وقام منذ يوم الأمس بجدولة بث مباشر لفيديو عملية اختراق صفحة مارك زوكربيرج حيث ستتم العملية في الساعة السادسة مساءً بالتوقيت المحلي من يوم الأحد 30 أيلول.

ويُعرف Chang Chi-yuan بأنه يعتمد على عمليات القرصنة من أجل جني المال، وقد تمت محاكمته سابقاً بعد أن قام باختراق النظام الخاص بأحد مشغّلي الحافلات في البلاد.

عملية الاختراق هذه كانت بهدف شراء تذكرة لصعود الحافلة بقيمة 1 دولار تايواني، أي ما يعادل 3 سنتات فقط، وقد أثارت القصة الكثير من الضجة في البلاد بعد استعراضها في برنامج تلفزيوني.

وبحسب القرصان التايواني، فإنه يهدف من خلال هذه العملية إلى الحصول على مكافأة كبيرة من فيسبوك بعد إعلان الشركة عن نظام المكافآت الخاص باكتشاف الثغرات الأمنية.

الأمر الغريب في هذه القصة هو اعتماد هذا القرصان على تحديد الجهة المستهدفة ووقت تنفيذ العملية، لا بل وبثّها بشكل مباشر على فيسبوك.

حيث عادةً ما تكون تلك المعلومات سرية للغاية قبل تنفيذ عملية القرصنة، حتى لا يتم السماح للجهة المستهدفة باتخاذ الإجراءات الاحتياطية للدفاع عن نفسها.

لكن بالنسبة إلى Chang Chi-yuan فيبدو واثقاً من نفسه إلى درجة كبيرة، الأمر الذي ساعد في انتشار قصة التهديد إلى العالم لتصل بالطبع إلى الجهة المستهدفة فيسبوك.

تعيش منصة فيسبوك في الوقت الحالي وقتاً مليئاً بالفضائح والأخطاء والثغرات، لذلك فهي بالتأكيد ليست بحاجة إلى فضيحة جديدة بحجم حذف صفحة مؤسس الموقع من على الموقع نفسه.

وعلى ما يبدو فإن اتصال عاجل قد تم بين القرصان التايواني وبين إدارة فيسبوك، حيث كان الهدف من هذا الاتصال هو الوصول إلى تسوية عاجلة.

وبالفعل فقد عاد Chang Chi-yuan مؤخراً ليعلن من حسابه على فيسبوك بأنه قد ألغى العملية بعد التواصل مع إدارة الشركة، وأنه قام بإخبارهم بالثغرة المكتشفة وينتظر الحصول على مكافأة مالية.

إلغاء المهمة بعد الاتصال مع فيسبوك هو إثبات على أن الشركة قد طلبت منه إلغاء العملية مقابل الحصول على مكافأة مالية، وبالتالي فإن العملية كانت يمكن أن تُنجر.

ولو تم إنجاز العملية بالفعل، فستكون واحدة من أكبر الفضائح التقنية على مستوى العالم، خاصةً وأنها ستكون مرئية للجميع من خلال بث مباشر!

بجميع الأحوال فإن هدف القرصان هو الحصول على المال، وهدف الشركة هو تجنّب الفضيحة الكبيرة، وبالتالي فإن التسوية ساعدت كل طرف للحصول على ما يريده.

مقالات قد تعجبك:

كيفية اختيار وتذكر كلمة سر قوية صعبة الاختراق
ثماني خطوات من أجل حماية شبكتك اللاسلكية Wi-Fi من الاختراق
كيفية حماية أجهزة أندرويد من الفيروسات والبرمجيات الخبيثة
كيفية حماية الحاسوب من فيروسات انتزاع الفدية Ransomware ؟
كيفية حماية هاتفك المحمول من تطبيقات التجسس
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...