فرنسا وألمانيا ستحظران عملة فيسبوك الرقمية

مع تهديد بحظر العملة في كامل الاتحاد الأوروبي

قالت وزارة المالية الفرنسية إن فرنسا وألمانيا اتفقتا على حظر العملة المشفرة الخاصة بشركة فيسبوك Facebook والتي يطلق عليها اسم Libra، بحسب ما نشرته وكالة رويترز.

وفي بيان مشترك، أكدت الحكومتان أنه لا يمكن لأي كيان خاص المطالبة بالسلطة النقدية والتي هي ملازمة لسيادة الأمم وليس لأي طرف أجنبي آخر.

وقال وزير المالية الفرنسي Bruno Le Maire إنه لا ينبغي السماح للعملات الجديدة المشفرة من فيسبوك بالعمل في أوروبا مع استمرار المخاوف بشأن السيادة والمخاطر المالية المستمرة.

في حين يبدو أن وجهات النظر الألمانية والفرنسية متفقة بشكل تام على أن العملة الجديدة ستشكّل خطراً على القطاع المالي، وبالتالي فقد تفشل العملة المرتقبة بالحصول على الترخيص اللازم في كامل الاتحاد الأوروبي.

وجاء الهجوم على عملة فيسبوك في الوقت الذي قال فيه البنك المركزي الأوروبي إنه يعمل على خطة طويلة الأجل لإطلاق عملة رقمية عامة يمكن أن تجعل مشروع عملة فيسبوك الرقمية عديم الفائدة.

ويأتي هذا الرفض الحاد والهجوم على عملة فيسبوك لأسباب وصفتها وزارتي المالية الفرنسية والألمانية بأنها متعلقة بمخاطر على المستهلكين والاستقرار المالي وحتى السيادة النقدية للدول الأوروبية.

في حين تعهّد مسؤولون أوروبيون بأن كتلة منطقة اليورو المكونة من 19 دولة متحدة ستقوم باتباع نهج تنظيمي صارم إذا ما سعت Libra إلى الحصول على تصاريح للعمل في أوروبا.

وتُضاف هذه الأخبار إلى مجموعة من الأخبار السابقة التي أوضحت بأن مشروع عملة فيسوك الرقمية يقترب من الفشل شيئاً فشيئاً مع رفض الجهات التنظيمية منح التراخيص اللازمة للعملة من أجل الإطلاق والتداول.

وسيتعين على فيسبوك إذا ما قررت الاستمرار بمشروعها بذل الكثير من الجهود من أجل إقناع السلطات الحكومية في دول العالم بالعملة الجديدة وإعطاء الضمانات اللازمة.

مقالات قد تعجبك:

كيفية قياس سرعة الإنترنت على الحاسوب أو الهاتف الذكي
كيفية صنع مقاطع فيديو جيدة من أجل يوتيوب؟
ما هو أوفيس 365؟ ولماذا يعد صفقة عظيمة؟
كيفية اختيار حجم الرسائل التي يقوم آوت لوك بتحميلها على الكمبيوتر
كيفية القص والنسخ واللصق باحترافية في وورد
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...