حملة كبيرة لمقاطعة الإعلان على فيسبوك وإنستغرام وتويتر

سبب الحملة والشركات الكبيرة المشاركة ومدة المقاطعة

أعلنت شركة كوكا كولا Coca-Cola عن إيقاف جميع الإعلانات الرقمية على منصات التواصل الاجتماعي عالمياً لمدة 30 يوماً على الأقل بدءاً من 1 تموز، حسبما أعلن عملاق المشروبات الغازية مساء الجمعة.

هذه الخطوة هي جزء من مقاطعة واسعة لفيسبوك Facebook وإنستغرام Instagram نظمتها رابطة مكافحة التشهير والجمعية الوطنية للنهوض بالملونين NAACP ومنظمات أخرى تسمى حملة أوقفوا الكراهية من أجل الربح.

تتقدم كوكا كولا Coca-Cola بخطوة أبعد من بعض تلك الشركات وتحظر جميع الإعلانات عالمياً على منصات التواصل الاجتماعي، وليس فقط فيسبوك Facebook وإنستغرام Instagram. وهذا يشير إلى أن المقاطعة ستشمل أيضاً تويتر Twitter ويوتيوب YouTube والمنصات الأخرى أيضاً.

وجاء في بيان صادر عن الرئيس التنفيذي لشركة كوكا كولا Coca-Cola جيمس كوينسي James Quincey نشره على موقع العلامة التجارية على شبكة الإنترنت:

اعتباراً من 1 تموز، ستوقف شركة كوكا كولا Coca-Cola الإعلانات المدفوعة مؤقتاً على جميع منصات التواصل الاجتماعي على مستوى العالم لمدة 30 يوماً على الأقل. سنعمل في هذا الوقت على إعادة تقييم معاييرنا وسياساتنا الإعلانية لتحديد ما إذا كانت بحاجة للتعديلات مطلوبة داخلياً، وما هو أكثر مما ينبغي أن نتوقعه من شركائنا في وسائل التواصل الاجتماعي لتخليص منصات الكراهية والعنف والمحتوى غير اللائق. سوف ندعهم يعلموا أننا نتوقع منهم المزيد من المساءلة والعمل والشفافية.

كما أعلنت شركة Unilever العملاقة للسلع الاستهلاكية يوم الجمعة إنها ستوقف كل نفقاتها الإعلانية على فيسبوك Facebook وإنستغرام Instagram وتويتر Twitter حتى نهاية العام، كما أفادت صحيفة وول ستريت جورنال لأول مرة.

تمتلك شركة Unilever العشرات من العلامات التجارية المنزلية الشهيرة مثل المايونيز Mayonnaise وصابون دوف هيلمان، وتنفق عادةً أكثر من مليار دولار كل عام للترويج لها من خلال القنوات الإعلانية المختلفة.

حتى وقت النشر، انخفض سهم فيسبوك Facebook بأكثر من 7 بالمائة في أعقاب هذه المقاطعات.

قال متحدث باسم فيسبوك Facebook لـ NBC News:

نستثمر مليارات الدولارات كل عام للحفاظ على مجتمعنا آمناً ونعمل باستمرار مع خبراء خارجيين لمراجعة سياساتنا وتحديثها. نحن نعلم أن لدينا المزيد من العمل للقيام به، وسنستمر في العمل مع مجموعات الحقوق المدنية GARM، وخبراء آخرين لتطوير المزيد من الأدوات والتكنولوجيا والسياسات لمواصلة هذه المعركة.

تم إطلاق حملة أوقفوا الكراهية من أجل الربح بعد المناقشات التي أجرتها المنظمات مع فيسبوك Facebook حول سياساتها المتعلقة بخطاب الكراهية والتضليل.

وتم نشر إعلان بملء الصفحة في صحيفة لوس أنجلوس تايمز يوم الأربعاء الماضي تحث فيه المعلنين على المشاركة في المقاطعة.

وقال الإعلان:

اليوم، نطلب من جميع الشركات أن تتضامن مع قيمنا الأمريكية الراسخة المتمثلة في الحرية والمساواة والعدالة وعدم الإعلان على خدمات فيسبوك Facebook في تموز. دعونا نرسل إلى فيسبوك Facebook رسالة قوية: أرباحك لن تستحق أبداً تعزيز الكراهية والتعصب والعنصرية ومعاداة السامية والعنف.

يُذكر أن شركة هوندا Honda وهيرشي Hershey انضمتا أيضاً إلى هذه الحملة.

مقالات قد تعجبك:

كيفية تجاوز قفل الشاشة والتحقق من حساب جوجل على أجهزة أندرويد
ميزات جديدة في نظام آبل الجديد iOS 14 مأخوذة من أندرويد
مايكروسوفت أطلقت مضاد فيروسات لأجهزة أندرويد و iOS ( آيفون وآيباد)
كيفية الحصول على برامج مايكروسوفت أوفيس Microsoft Office مجاناً
ماذا تفعل أزرار الوظائف في مايكروسوفت إكسل
ماذا تفعل أزرار الوظائف في مايكروسوفت وورد
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...