كيفية فحص أمان تصفح الإنترنت من خلال جوجل كروم

إجراء فحص لحمايتك أثناء تصفح الإنترنت

552

اعتدنا على إجراء عمليات فحص لمكافحة الفيروسات على أجهزة الكمبيوتر لدينا، ولكن هذا لا يغطي أمانك على الإنترنت.

لذلك، يقدم متصفح جوجل كروم Google Chrome أداة تتيح لك إجراء فحص مماثل لتأمين تصفح الويب. إليك كيفية إجراء فحص الأمان على كروم Chrome.

قم بتشغيل متصفح الويب جوجل كروم Google Chrome على جهاز الكمبيوتر الذي يعمل بنظام ويندوز Windows 10 أو ماك Mac أو كروم Chrome OS أو لينكس Linux وانقر فوق زر القائمة ذات الثلاث نقاط الموجود في الزاوية العلوية اليسرى.

توجه إلى الإعدادات من القائمة المنسدلة.

قم بالتمرير لأسفل للعثور على قسم التحقق من الأمان وانقر فوق الخيار الأزرق التحقق الآن.

سيبدأ جوجل كروم Google Chrome اختبار التحقق من الأمان. اعتماداً على مقدار بيانات التصفح لديك، يمكن أن يستغرق ذلك من بضع ثوانٍ إلى دقيقتين.

في هذه العملية، يقوم جوجل كروم Google Chrome بفحص ما مجموعه أربع وحدات أساسية للبحث عن أي كود برمجي ضار ومعرفة ما إذا كان يشكل تهديداً.

سيتأكد من أن تطبيق المتصفح موجود على أحدث إصدار للحماية من أحدث فيروسات الإنترنت وأن جميع ملحقات الطرف الثالث المثبتة غير ضارة.

سيتحقق أيضاً مما إذا كانت أي من كلمات المرور المحفوظة قد تم اختراقها وأنه قد تم تمكين التصفح الآمن، وهو إعداد يحذرك من المواقع المشبوهة.

بمجرد اكتمال فحص الأمان، سيقوم كروم Chrome بإعطائك اختصارات لأي شيء قد يحتاج إلى اهتمامك الفوري، مثل مراجعة بيانات الاعتماد المخترقة.

بعد اتخاذ الخطوات الموصى بها، يمكنك أيضاً تشغيل فحص الأمان مرة أخرى للتأكد من أن إعدادات الأمان الجديدة نشطة.

هناك الكثير الذي يمكنك القيام به لتحسين كروم Chrome للحصول على أقصى قدر من الخصوصية، مثل تشغيل التصفح الآمن المحسن، وهو وضع متقدم يسمح لـ جوجل Google بتقييم تصفحك بحثاً عن التهديدات المحتملة واقتراح تحسينات تركز على الخصوصية.

ومع ذلك، لاحظ أنه عند تنشيط خيار التصفح الآمن المحسن، فإنك تختار مشاركة نسخة من بيانات التصفح مع جوجل Google.

مقالات قد تعجبك:

كيفية معرفة نسخة الأندرويد الموجودة على جهازك
كيفية قفل التطبيقات وإخفاء الصور ومقاطع الفيديو على أندرويد
كيفية إنشاء رابط لمحادثتك عبر الواتس أب
التبريد التقليدي والتبريد المائي ما الفروق ؟ و أيهما الأفضل ؟
ما هي إعدادات الخصوصية في فيس بوك و لمَ عليك أن تهتم ؟

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept