أبرز التغييرات في أندرويد 12 على مستوى التصميم والخصوصية

الإصدار التجريبي أصبح متاحاً لبعض الهواتف

224

أعلنت جوجل Google رسمياً عن الإصدار التجريبي العام من أندرويد Android 12، بعد مجموعة من معاينات المطورين التي تم إصدارها خلال الأشهر القليلة الماضية.

في الواقع سيكون أول إصدار تجريبي متاحاً على هواتف بيكسل Pixels، بالإضافة إلى أجهزة من عدد قليل من الشركات المصنعة الأخرى (تعرف على أبرز الهواتف التي حصلت على هذا الإصدار من هنا).

ويقدم الإصدار الجديد العديد من الميزات لعل أبرزها هي من ناحية التصميم والسمات حيث حمل هذا الإصدار أكبر إعادة تصميم في تاريخ نظام التشغيل أندرويد.

ويستند التصميم الجديد على “طريقة جديدة للتفكير في التصميم”، تسمى Material You، حيث يتعلق الأمر برمته بالتخصيص، وتكون الميزة الرئيسية هي سمات مصنوعة ديناميكياً استناداً على خلفية الهاتف الخاص بك wallpaper.

فما عليك سوى اختيار خلفية ما ليقوم النظام تلقائياً بتعيين الألوان السائدة وأيها مكمل وأيها “يبدو رائعًا”.

ثم يقوم بتطبيق تلك الألوان عبر نظام التشغيل بأكمله بما في ذلك ظل الإشعارات وشاشة القفل وعناصر التحكم في الصوت والأدوات الجديدة وما إلى ذلك.

خلال نظام التشغيل سترى أيضاً الكثير من الحركة السلسة والرسوم المتحركة، لإعطاء إحساس بالسلاسة والديناميكية لتفاعلاتك مع النظام.

كما وأدت التحسينات الخفية إلى تقليل وقت وحدة المعالجة المركزية (CPU) بنسبة 22٪ اللازم لخدمات النظام الأساسية، وتقليل بنسبة 15٪ في استخدام النوى الكبيرة بواسطة خادم النظام.

تم “إعادة تصور” مركز الإشعارات والإعدادات السريعة وزر الطاقة أيضاً حيث أصبح مركز الإشعارات أكثر وضوحاً مع عرض “واضح” لإشعارات تطبيقاتك.

أصبحت الإعدادات السريعة الآن أقل، في التمرير الأول لأسفل على الأقل تحصل على أربعة فقط ، ولم تعد مجرد رموز، بل يوجد نص بجوارها أيضاً.

كما تم دمج Google Pay و Home Controls في الإعدادات السريعة.

كما ويمكن الضغط لفترة طويلة على زر الطاقة لاستدعاء مساعد Google، وهذا الأمر مخصص لأولئك الذين شعروا أنه لا توجد طرق كافية بالفعل لاستدعاء مساعد Google مثل التحدث إليه، أو التمرير بشكل قطري من الزوايا السفلية للشاشة.

في الإعدادات ستجد لوحة معلومات خصوصية جديدة تمنحك عرضاً واحداً لإعدادات الأذونات بالإضافة إلى البيانات التي يتم الوصول إليها من خلال التطبيقات وعدد مرات الوصول إليها.

كما ويمكنك بسهولة إبطال الأذونات مباشرة من لوحة التحكم هذه مباشرة.

بالاستمرار في موضوع الخصوصية، يوجد مؤشر جديد في الجزء العلوي الأيمن من شريط الحالة يتيح لك معرفة وقت وصول تطبيقاتك إلى الميكروفون أو الكاميرا.

كما ويمكنك أيضاً إزالة وصول التطبيقات إلى هذه المستشعرات لكامل النظام بشكل سريع، وهناك أدوات تبديل جديدة لذلك في الإعدادات السريعة.

يمكنك فقط مشاركة معلومات الموقع التقريبية مع بعض التطبيقات، بدلاً من موقعك الدقيق، وهذا يعمل بشكل جيد مع معظم التطبيقات مثل تطبيق الطقس، والذي لا يحتاج إلى موقعك الدقيق لعرض ما هو مطلوب منه.

يمكّن Android Private Compute Core ميزات مثل Live Caption و Now Playing والرد الذكي، مع كل عمليات معالجة الصوت واللغة التي تجري على الجهاز نفسه، معزولة عن الشبكة للحفاظ على خصوصيتك.

الحماية في Private Compute Core مفتوحة المصدر ويمكن فحصها بالكامل والتحقق منها من قبل مجتمع الأمان.

بالإضافة إلى ذلك، قام Android 12 بتحسين ميزات إمكانية الوصول للأشخاص الذين يعانون من ضعف في الرؤية، ودعم تمرير لقطات الشاشة، وأدوات المحادثة التي تجلب الأشخاص المفضلين لديك إلى الشاشة الرئيسية ، وطرق لعمل جميع أجهزتك معاً بشكل أفضل.

لمعرفة جميع ما تم الإعلان عنه في مؤتمر جوجل لهذا العام 2021 I/O قم بقراءة هذه المقالة من موقعنا

مقالات قد تعجبك

مراجعة هاتف Aquos R6 من شركة Sharp المتميز بأكبر مستشعر كاميرا خلفية
إنستغرام ستتيح للمستخدمين قريباً إنشاء منشورات من موقع سطح المكتب
شركة Cloudflare تعمل على استبدال اختبارات CAPTCHA بنظام جديد
كيفية ترقية أو استبدال بطاقة الرسوميات في الكمبيوتر
تغيير إعدادات DNS على أجهزة آيفون و آيباد
أهم الإيماءات Gestures في نظام أندرويد، وكيف تُستخدم ؟

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept