كل ما تم الإعلان عنه من رقائق جديدة في معرض CES 2022

من معالجات وكروت شاشة

53

مع بداية العام الجديد 2022 فقد تم الإعلان عن عدد كبير من الشرائح سواء كانت معالجات أو بطاقات رسوميات لكل من الحواسيب المحمولة والحواسيب المكتبية.

مما ينبئ بعام جديد مليء بالحواسيب المحمولة والمكتبية عالية الأداء.

وأعلنت إنتل عن وحدات معالجة مركزية جديدة، كما قدمت AMD عدداً من المعالجات وبطاقات الرسوميات الجديدة، وكذلك الأمر بالنسبة لإنفيديا التي استعرضت منتجاتها أيضاً.

وهذه جولة لأبرز الرقائق الجديدة على مستوى الحواسيب المحمولة والحواسيب المكتبية والهواتف المحمولة لهذا العام 2022.

الحواسيب المحمولة

سيكون عام 2022 عاماً مثيراً للاهتمام للحواسيب المحمولة الجديدة، وذلك بفضل شركتي AMD و Intel.

حيث أعلنت كلا الشركتين عن قائمة كاملة من معالجات الحواسيب المحمولة الجديدة في CES 2022، والتي من المحتمل أن تعمل تقريباً على أي حاسوب رائد سيتم إصداره هذا العام من غير حواسيب آبل.

وأعلنت شركة إنتل عن عدة معالجات جديدة من الجيل الثاني عشر Alder Lake للحواسيب المحمولة من عدة تصانيف H و U و P.

على الرغم من أن أقوى المعالجات H-series هي التي ظهرت رسمياً في المعرض، فيما ستصل معالجات السلسلة U و P للحواسيب المحمولة الأخف وزناً في وقت لاحق في عام 2022.

تتميز هذه المعالجات الجديدة للحواسيب المحمولة بأنها الأولى لهذه الحواسيب التي تأتي بهندسة Intel الجديدة (Arm-esque) مع مزيج من نوى الأداء والكفاءة.

ومع ذلك فإن معرض CES 2022 لم يأتِ بأخبار جديدة حول المنتج الأكبر لشركة إنتل Intel لعام 2022 والذي هو وحدات معالجة الرسومات المنفصلة Arc، والتي من المتوقع أن يتم طرحها في وقت لاحق من هذا العام لأجهزة سطح المكتب وألحواسيب المحمول.

وتقدم إنتل وعوداً كبيرة حول إمكانية دمج بطاقة الرسوميات المدمجة مع وحدات معالجة الرسومات المنفصلة من خلال تقنية Deep Link لتحقيق مكاسب أكبر.

بالانتقال إلى شركة AMD فقد أعلنت هي الأخرى عن سلسلة معالجات Ryzen 6000 الجديدة للحواسيب المحمولة الخاصة بها.

وتستخدم هذه المعالجات بنية مُطورة قليلاً عن معالجات Ryzen 5000 العام الماضي (أطلقت AMD على هذه البنية اسم Zen 3 Plus، وشملت بعض التحسينات مثل الزيادة في الأداء وعمر البطارية).

على الرغم من ذلك فإنّ الرسوميات المدمجة هو المكان الذي يحمل أكبر تغييرات هذا العام لشركة AMD.

حيث سيتم الترقية أخيراً إلى بنية RDNA 2 الجديدة هنا بدلاً من الاستمرار في استخدام تصميمات Vega GPU القديمة.

وتعتبر بنية RDNA 2 هي نفس البنية التي تمتلكها أحدث أجهزة الألعاب PS5 و Xbox Series X، وعلى الرغم من أن وحدات معالجة الرسومات المدمجة في أجهزة الكمبيوتر المحمولة 2022 AMD لن تصل تماماً إلى قوة هذه الوحدات، إلا أنها قريبة.

كما أعلنت AMD أيضاً عن مجموعة من بطاقات الرسومات المنفصلة للحواسيب المحمولة، حيث أعلنت عن سلسلة وحدات معالجة الرسومات Radeon 6600S، والتي تم تصميمها خصيصاً للحواسيب المحمولة النحيفة والخفيفة.

تتضمن هذه الوحدات كلاً من RX 6800S و RX 6700S و RX 6600S.

ولا ننسَ إنفيديا عملاق الرسوميات والتي أعلنت عن موجة متجددة من وحدات معالجة الرسومات القوية للحواسيب المحمولة القادمة: وهي وحدة RTX 3080 Ti و RTX 3070 Ti، والتي تعد بعرض الألعاب بدقة 1440 بكسل بمعدل 100 أو 120 إطاراً في الثانية، ويمكن أن تتكامل مع وحدة المعالجة المركزية للكمبيوتر المحمول لتحقيق توازن الطاقة ودرجة الحرارة لتحقيق أقصى أداء.

وذكرت الشركة أن هذه البطاقات أقوى بنسبة 10-20 بالمائة تقريباً من أسلافها التي لا تحتوي على Ti.

بالانتقال إلى شركة كوالكوم Qualcomm التي تحاول تحقيق تقدم في مجال الحواسيب المحمولة، وهو سوق لم تدخله الشركة.

هذا العام تمتلك الشركة مجموعة شرائح Snapdragon 8cx Gen 3 الجديدة، والتي تقول الشركة إنها توفر قفزة بنسبة 85 في المائة في أداء وحدة المعالجة المركزية و أداء رسوميات أسرع بنسبة 60 في المائة مقارنة بشريحة الحاسوب المحمول السابق من كوالكوم.

ومع ذلك فإن النظام الأساسي الجديد بدأ في بداية بطيئة: جاء CES 2022 وذهب بدون جهاز واحد تم الإعلان عنه باستخدام 8cx Gen 3، ولا نعرف فيما إذا كان هذا العام سيشهد ظهور هكذا جهاز.

الحواسيب المكتبية

كان للحواسيب المكتبية أيضاً نصيبها من الإعلانات الجديدة في معرض CES 2022، حيث أعلنت إنتل Intel عن بقية تشكيلة معالجات سطح المكتب الخاصة بها Alder Lake.

يجب أن تجلب التشكيلة الجديدة إستراتيجية الهندسة المعمارية الجديدة لشركة Intel (التي تحتوي على نوعين من نوى المعالجات) إلى بقية الحواسيب المكتبية.

طرحت الشركة أيضاً تصميمات جديدة أرخص للوحات الأم لتتماشى مع الإصدار الأوسع للرقائق (التي كانت هناك حاجة ماسة إليها، نظراً لأنه لم يكن هناك سوى مجموعة شرائح واحدة عالية الجودة متوفرة حتى الآن).

كما أعلنت AMD (التي لم تقم بتحديث تشكيلة سطح المكتب الخاصة بها منذ أواخر عام 2020) فقط عن معالج جديد واحد قادم في النصف الأول من العام: وهو معالج Ryzen 7 5800X3D، والتي تستخدم تقنية التكديس 3D V-Cache من AMD لإخراج 15 بالمائة إضافية من القوة مقارنة بـ Ryzen 5900X.

هناك أشياء أكثر إثارة تلوح في الأفق في وقت لاحق من عام 2022، لذلك يجب علينا الانتظار قليلاً للحصول عليها.

حيث بدأت AMD بالترويج لسلسلة معالجاتها القادمة، والتي ستعمل بواسطة بنية Zen 4 الجديدة للشركة، والانتقال إلى عقدة معالجة 5 نانومتر، وإضافة مقبس جديد.

ستتحول الرقائق إلى تصميم AM5 الجديد من AMD، والذي يضع المسامير على اللوحة الأم بدلاً من وحدات المعالجة المركزية.

هذا يعني أنه لأول مرة منذ أكثر من خمس سنوات، سيتعين عليك الحصول على لوحة أم جديدة للاستفادة من وحدات المعالجة المركزية الجديدة من AMD.

لن تصل هذه الرقائق حتى النصف الثاني من العام، ولكن من المفترض أن تحقق نجاحاً كبيراً عندما تفعل ذلك.

عرضت Nvidia أيضاً بطاقة RTX 3090 Ti القادمة، والتي ستأخذ التاج كأقوى بطاقة رسوميات استهلاكية للشركة عندما تصل في وقت لاحق من هذا العام (مع سعر مرتفع على الأرجح يلائم أداءها).

وكما هو الحال بالنسبة للحواسيب المحمولة، فإن أكثر منتجات الرقاقات غموضاً في عام 2022 هو وحدات معالجة الرسومات المنفصلة Arc من Intel.

ستسعى إنتل من خلال هذه الوحدات، التي تحمل الاسم الرمزي Alchemist، إلى مواجهة مباشرة مع كل من AMD و Nvidia في سوق وحدات معالجة الرسوميات.

لقد عرضت Intel بالفعل بعض العروض التوضيحية المثيرة للاهتمام، مثل تقنية XeSS الفائقة لتوسيع نطاق 4K (على غرار ميزة DLSS من Nvidia أو AMD’s FidelityFX Super Resolution).

أخيراً هناك شركة آبل Apple أيضاً، والتي يُشاع أنها ستوسع رقاقاتها القائمة على Arm لتشمل بقية مجموعة أجهزة سطح المكتب الخاصة بها في عام 2022، حيث لم يتم بعد تحديث بعض منتجاتها الأكثر إثارة للاهتمام، مثل جهاز Mac Pro عالي القدرة.

الهواتف المحمولة

الأمور أبسط قليلاً عندما يتعلق الأمر بشرائح الهاتف المحمول، إذا كنت ستشتري هاتف أندرويد Android في الولايات المتحدة، فمن المرجح أنه سيحتوي على شريحة Qualcomm تعمل عليه.

إذا كان هذا الجهاز رائداً فسيكون المعالج Qualcomm 8 Gen 1 الذي تم الإعلان عنه مؤخراً.

فيما ستستخدم آبل Apple ما تسميه التكرار التالي لرقائق السلسلة A لجهاز iPhone (نفس ما هو موجود في شريحة A16)، لكنها ستكون حصرية في منتجات آبل Apple.

كما تمتلك سامسونج Samsung معالج Exynos 2200 الجديد الخاص بها، والذي يتميز بوحدة معالجة الرسومات AMD RDNA 2.

جوجل أيضاً تملك منصة Tensor SoC الجديدة التي ظهرت لأول مرة على تشكيلة هواتف بيكسل Pixel 6 العام الماضي؛ ومن المفترض أن تتطلع Google إلى متابعة ذلك بإصدار من الجيل الثاني لتشغيل هواتفها الذكية 2022.

كما يُشاع أيضاً أن الشركة تعمل على رقاقات داخلية أكثر قوة لأجهزة Chromebook المستقبلية أيضاً.

مقالات قد تعجبك

سعر ومواصفات هاتف OnePlus 10 Pro الذي يعمل بمعالج Snapdragon 8 Gen 1
إنستغرام تعمل على ميزة جديدة تتيح للمستخدمين إعادة ترتيب منشوراتهم
سعر ومواصفات هاتف Realme 9i
ما هي لغة البرمجة سكراتش Scratch؟
كيفية إخفاء حالة (ستوري) واتساب عن أصدقاء محددين
كيفية تغيير لون الصفحة في مايكروسوفت وورد وطباعته
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept