سامسونج أنهت مرحلة تطوير المعالجات المصمّمة بتقنية 5 نانومتر

مساحة أقل وكفاءة أكبر في استهلاك الطاقة وأداء أفضل

بوصفها واحدة من أقوى الشركات التي تعمل على تطوير رقاقات المعالجة المتطورة، أعلنت شركة سامسونج Samsung أنها انتهت بنجاح من مرحلة تطوير رقاقات مُصنّعة بتقنية 5 نانومتر.

والتي تُعتبر مرحلة متطورة ومتقدّمة عن أحدث المعالجات الحالية المتوافرة بالسوق والمُصمّمة بتقنية 7 نانومتر مثل معالج Kirin 980 من شركة هواوي ومعالج Snapdragon 855 من شركة كوالكوم.

انتهاء مرحلة التطوير يعني أن سامسونج باتت مستعدة لشحن وحدات من رقاقاتها إلى الشركات المهتمة وذلك من أجل المعاينة فقط وليس من أجل الاستخدام المباشر.

حيث أن عملية الإنتاج الضخم لهذا النوع الجديد من الرقاقات لن تبدأ حتى بداية العام القادم 2020 على أقل تقدير، وبالتالي فإن الأجهزة الرائدة التي سنراها العام القادم سيعمل بعضها مع رقاقات 5 نانومتر.

بحسب بيان سامسونج، فإن رقاقات المعالجة المصنّعة بتقنية 5 نانومتر قادرة على توفير المساحة بنسبة 25% مقارنةً مع رقاقات 7 نانومتر الحالية.

أضف إلى ذلك 20% من تحسين كفاءة استهلاك الطاقة و 10% من تحسين الأداء والذي يشير إلى عصر جديد من قوة الأجهزة القادمة.

عملية التصنيع للرقاقات الجديدة ستبدأ في مصنع الشركة في مدينة Hwaseong والذي سيتم زيادة سعته بحلول النصف الثاني من العام الحالي ليكون جاهزاً من أجل الإنتاج الضخم بداية العام القادم.

كما وأعلنت الشركة أنها تعمل في الوقت الحالي على رقاقات معالجة مصنّعة بتقنية 6 نانومتر بالتعاون مع العديد من الشركاء، وذلك بهدف توفير هذه الرقاقات إلى الأجهزة التي تقع فوق الأجهزة المتوسطة وأسفل الهواتف الرائدة.

حيث شهدت هذه الفئة من الهواتف في الفترة الأخيرة نقلة كبيرة في المواصفات جعلتها قريبة جداً من مستوى الهواتف الرائدة، وستأتي رقاقات المعالجة الخاصة بعملية 6 نانومتر لتضيف المزيد من القوة إليها.

مقالات قد تعجبك:

كيف تربح شركات التكنولوجيا المتنافسة من بعضها ؟
ما هي ميزة QoS في أجهزة الراوتر ؟ وكيفية استخدامها للحصول على إنترنت أسرع ؟
شرح لتطبيقات فوتوشوب للهواتف الذكية، وما ميزاتها ؟
لما يقوم كروم فجأة بإعادة تحميل الصفحة عند العودة إليها؟ وما الحل؟
كيفية استخدام Google Keep أفضل تطبيق لأخذ الملاحظات
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...