كوالكوم ستزوّد معالجاتها المتوسطة بمودم 5G العام القادم

الجيل الخامس لن يبقَ حكراً للهواتف الرائدة

من المتوقع أن تعمل شركة كوالكوم Qualcomm على دعم معالجها الرائد التالي من سلسلة 8 والمخصص للهواتف الرائدة العام القادم بمودم متوافق مع الجيل الخامس من الاتصالات، وهذا ليس مفاجئاً.

لكن المفاجئ في الأمر هو ذهاب الشركة للتأكيد على أن مودم الجيل الخامس لن يكون حكراً للهواتف الرائدة ولمعالجاتها القوية، بل سيصل أيضاً إلى الفئات المتوسطة.

جاء كلام كوالكوم خلال حدثها في معرض IFA 2019 المقام حالياً، حيث أكّدت الشركة أن خطتها للعام القادم تتضمن دعم معالجاتها من السلسلتين 6 و 7 بمودم متوافق مع الجيل الخامس.

هذا يعني وأنه بدءاً من العام القادم سنبدأ برؤية أجهزة من الفئة المتوسطة قادرة على الاتصال بشبكات الجيل الخامس، وسيكون الوضع مختلفاً عما هو الآن.

في الوقت الحالي فإن الهاتف الذي يدعم اتصالات الجيل الخامس هو نسخة رائدة بالغة القوة من هاتف الشركة الأساسي، وهو أمر يعني أن تكلفة الحصول على جهاز متوافق مع شبكات الجيل الخامس ستكون عالية.

أيضاً تعاني جميع الأجهزة المتوافقة مع شبكات الجيل الخامس في الوقت الحالي من وجود مودم الجيل الخامس بشكل منفصل عن المعالج.

لكن يبدو أن هنالك توجه جديد في العام القادم لدمج هذا المودم مباشرة مع المعالج، وهو أمر قد بدأته سامسونج Samsung قبل أيام وستتابع فيه هواوي Huawei مع معالجها Kirin 990.

الأخبار الجيدة هي أن ليست كوالكوم فقط من يرغب بإيصال اتصالات الجيل الخامس إلى الهواتف المتوسطة، بل أن الشركات المصنّعة للهواتف ترغب بهذا أيضاً بحسب كلام الشركة.

حيث قالت كوالكوم أنه لديها 12 شركة مصنّعة للأجهزة المحمولة ستعمل على استعمال معالج سنابدراجون من السلسلة 7 والمدمج مع مودم الجيل الخامس العام المقبل.

من هذه الشركات LG و Oppo و HMD التي تمتلك حقوق العلامة التجارية الشهيرة نوكيا Nokia.

مقالات قد تعجبك:

كيفية ترقية أو استبدال بطاقة واي فاي للكمبيوتر المكتبي
كيفية استبدال مزوّد الطاقة للكمبيوتر
كيفية تحديث هواتف سامسونج بشكل رسمي باستخدام الكمبيوتر
كيفية مراقبة استخدام معالج الرسوميات في ويندوز
ما هو معيار EasyMesh؟ وما فائدته في تحسين تقنية Mesh Wi-Fi؟
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...