يوتيوب أصدرت دليلاً تفصيلياً عن أنواع مقاطع الفيديو التي تحقق الربح

الدليل يبين المواضيع التي يمكن أو لايمكن ظهور الإعلانات عليها

قدمت شركة يوتيوب YouTube مزيداً من الشفافية بشأن مقاطع الفيديو التي يمكنها عرض الإعلانات والمقاطع التي لا يمكنها ذلك، بما في ذلك المقالب ومقاطع الفيديو التي تندرج تحت المحتوى الذي يحض على الكراهية، في دليل لإرشادات تحقيق الدخل المنشور في أيار.

أحد أهم الموضوعات التي يتم تناولها هو عندما يسمح يوتيوب YouTube بالإعلان على مقاطع الفيديو التي تحتوي على محتوى يحض على الكراهية.

سيسمح يوتيوب YouTube بعرض الإعلانات على مقاطع فيديو إخبارية حول مواضيع مثل المثلية، وعلى المحتوى الفني مثل مقاطع الفيديو الموسيقية التي تستخدم المصطلحات الحساسة بطريقة لا تحض على الكراهية، وعلى المحتوى الكوميدي الذي يتضمن النكات على حساب الفئات المهمشة بطريقة غير مؤذية (لم نتأكد من معنى ذلك بوضوح).

يبدو أن هذا التوضيح جاء رداً على حادثة وقعت في حزيران الماضي، عندما دافع اليوتيوبر اليميني ستيفن كراودر Steven Crowder عن سلسلة من التعليقات التي نشرها والتي تحتوي على كره للمثليين على أنها “مزاح غير ضار”.

قرر الفريق التنفيذي في يوتيوب YouTube أن التعليقات لم تخرق القواعد التي تتطلب إزالة مقاطع الفيديو، لكن كراودر Crowder فقد قدرته على استثمار قناته نتيجة لذلك.

منذ ذلك الحين، أنشأ يوتيوب YouTube سلسلة من التغييرات على المحتوى والإرشادات الإعلانية. تعليقات كراودر ليست محظورة من قبل إرشادات محتوى يوتيوب YouTube الجديدة فحسب، بل تندرج أيضاً بوضوح في قسم غير مؤهل للإعلان الموضح في دليل يوتيوب YouTube لتحقيق الدخل.

تهدف الإرشادات الأكثر تفصيلاً في دليل يوتيوب YouTube إلى مساعدة منشئي المحتوى على فهم أكثر وضوحاً لأنواع المحتوى التي قد لا يرغب المعلنون في ظهور إعلاناتهم فيها.

غالباً ما يكون منشؤو المحتوى حائرين بسبب عدم تمكنهم من عرض الإعلانات على مقاطع فيديو معينة يعتقدون أنها ملائمة للمعلنين، مما يسبب حالة من الأخذ والرد بين يوتيوب YouTube والمجتمع. تبدو القائمة التفصيلية كمحاولة أخرى في سعي يوتيوب YouTube ليكون أكثر شفافية.

يقول الدليل: “نحن لا نخبرك بما يجب عليك أن تنشئه”. “إن كل منشئ محتوى على يوتيوب YouTube فريد من نوعه ويساهم في حيوية يوتيوب YouTube”.

كان هناك أيضاً شك حول متى يمكن أن يقوم يوتيوب YouTube بعرض إعلانات على مقاطع فيديو حول مواضيع حساسة، وخاصة الحوادث في الأخبار.

بالنسبة إلى يوتيوب YouTube ، تشمل المواضيع الحساسة مواضيع الحروب والانتحار والهجمات الإرهابية. العديد من مقاطع الفيديو التي تركز على قضية حساسة غير مؤهلة للإعلان، ولكن المؤسسات والقنوات الإخبارية التي تعتبرها جوجل Google كمصادر للأخبار معفاة في بعض الأحيان.

يقول موقع يوتيوب YouTube الآن أن الإشارات العابرة إلى المواضيع الحساسة التي يتم إنشاؤها في مقاطع الفيديو من قبل منشئي المحتوى لا بأس بها – على سبيل المثال، الفيديو الذي يشير إلى موضوع حساس ولكنه ليس النقطة المحورية على الأرجح ليس سيئاً بالنسبة للمعلنين.

تنص إرشادات يوتيوب YouTube أيضاً على أن “الحدث يجب أن يكون حديثاً نسبياً إذا كان سيتم اعتباره حدثاً حساساً مثل حادثة إطلاق النار في مسجد نيوزيلندا”.

العديد من الإرشادات الإعلانية المذكورة واضحة جداً. مقاطع الفيديو الجنسية الصريحة، وأي شيء ينطوي على بذاءة شديدة، والمحتوى الذي يدعو للأفعال الخطرة بما في ذلك المقالب التي قد تؤدي إلى الموت، كلها غير مؤهلة لعرض الإعلانات.

غالباً ما يتم حظر بعض المحتوى الموصوف بأنه غير مؤهل للإعلان من يوتيوب YouTube من خلال دليل محتوى الشركة، مما يعني أنه لا يمكن لمنشئي المحتوى رفع الفيديو بشكل عام، ناهيك عن تحقيق الدخل منه.

المواد الإباحية، على سبيل المثال، غير مسموح بها على يوتيوب YouTube وهي مدرجة أيضاً كنوع من المحتوى غير المؤهل للإعلان.

المخطط الكامل لما هو مقبول وما هو غير مقبول والفيديوهات الرمادية التي يفحصها مشرفو يوتيوب YouTube على أساس كل حالة على حدة موجودة في منتدى دعم جوجل Google.

مقالات قد تعجبك:

أكثر من 13,000 هاتف ذكي من فيفو Vivo يملكون رقم IMEI واحد
متصفح Brave يستغل مستخدميه بإضافة كود عمولة إلى روابط بعض المواقع
ون بلس ستطلق تلفاز ذكي بسعر رخيص ومنافس
كيفية ترجمة مستندات وورد Word من أي لغة إلى أخرى دون برامج إضافية
هل شبكة الجيل الخامس 5G سبب في فيروس كورونا Covid-19؟
كيفية حماية حساب واتساب من الاختراق
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...