أمازون تعمل على أول رجل آلي منزلي

الروبوتات الجديدة قد تكون متاحة مع بداية العام القادم

الروبوتات الجديدة قد تكون متاحة مع بداية العام القادم

أفادت تقارير أن شركة أمازون Amazon تطوّر أول روبوت خاص بها للمنزل، حيث تم إعطاء المشروع الاسم الرمزي الداخلي Vest وهو اسم أحد الآلهة الرومانية.

ويتم تطوير الروبوت الجديد من قبل شركة Lab126 التابعة لأمازون والتي كانت قد صنعت في السابق أجهزة Kindle و Fire Phone و Echo.

لا توجد تفاصيل واضحة حول ما يبدو عليه روبوت أمازون الجديد أو الغرض الذي سيُستخدم من أجله، لكن من الممكن أن يكون نسخة قابلة للحركة من مساعد أمازون الرقمي أليكسا Alexa.

وقد يقوم هذا الروبوت باتباع المستخدمين حول منزلهم إلى أماكن لا يمكنهم التحدث فيها مباشرةً إلى مكبر الصوت Echo.

وتتحدث تقارير أخرى حول نماذج الروبوتات التي عملت عليها أمازون سابقاً، هذه النماذج كانت تتميز بامتلاكها لبرمجيات خاصة بالرؤية الحاسوبية وكاميرات من أجل الحركة والتنقل.

ويُقال أن الشركة تخطط لتجريب الروبوتات في منازل الموظفين بحلول نهاية العام، مما يمنح الفرصة لعامة الناس لاختبار النماذج الجديدة من روبوتات أمازون في وقت مبكر من عام 2019.

وبناءً على هذه التفاصيل القليلة فمن الصعب معرفة ما الذي تخطط له أمازون، ولكن من الأسلم أن نقول أن الروبوت المنزلي في هذه الحالة لا يعني نوعاً من الروبوت الخدمي القادر على أداء مجموعة متنوعة من الأعمال المنزلية.

فهذا النوع من الروبوتات غير موجود بعد في المجال التجاري على الرغم من أن شركات مثل Boston Dynamics تعمل على ذلك.

على الأغلب فإن الروبوتات المنزلية ستمثل مساعداً افتراضياً مع مظهر خارجي ميكانيكي، وقد تم كشف النقاب عن الكثير منها في السنوات الأخيرة، بما في ذلك Hot bot الخاص بشركة LG و أجهزة Kuri و Jibo.

الروبوت Jibo

حيث تهدف هذه الأجهزة إلى العمل كنقطة اتصال مركزية للمنزل الذكي المستقبلي للمستخدمين إلى جانب كونها مجموعة من المرافقين الشخصيين لأصحابها.

فهي تتيح للمستخدمين التحكم في الأجهزة المتصلة بشبكة Wi-Fi، وتنفيذ المهام المختلفة مثل تعيين المؤقتات والبحث على الويب والحصول على عدد أكبر من الألعاب التفاعلية للأطفال الأصغر سناً.

قال الرئيس التنفيذي لشركة iRobot الأسبوع الماضي إن الروبوتات المنزلية المتنقلة ستكون أكثر أهمية في المستقبل، وخاصةً مع البيانات التي يتم جمعها لجعل المنازل الذكية أكثر سهولة وفاعلية.

فإذا كان الروبوت يعرف خريطة منزلك ويفهم كيفية التنقل من خلالها، فإن الأوامر مثل تشغيل الأضواء في المطبخ ستكون منطقية أكثر.

روبوتات شركة Boston Dynamics

ولكن في نهاية المطاف، من السابق لأوانه تخمين ما تعنيه نوايا شركة أمازون التي نسمع عنها حالياً، ومن المحتمل تماماً ألا تؤدي هذه الأبحاث إلى أي منتج نهائي، أو ربما سيتعثر هذا المنتج كثيراً قبل وصوله إلى الشكل النهائي.

بجميع الأحوال فإننا نتوقع ظهور المزيد من التفاصيل حول المشروع خلال هذا العام.

 

مقالات قد تعجبك:
روبوت جديد من آبل لإعادة تدوير أجهزة الآيفون القديمة
أليكسا مساعد أمازون الرقمي ترعب المستخدمين بضحكها المفاجئ
لعبة Rising Thunder المجانية والرائعة لقتال الروبوتات
ظروف عمل سيئة في مستودعات أمازون
ترامب اتهم أمازون بالاحتيال على خدمة البريد الأمريكية

 

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...