اسعار الموبايلات

خاصية 3D Touch قد تختفي من هواتف الآيفون العام المقبل

ما الأسباب التي تدفع بالشركة للتخلي عنها؟

ما الأسباب التي تدفع بالشركة للتخلي عنها؟

في عام 2015، قدّمت شركة آبل Apple خاصية 3D Touch في هواتف الآيفون والتي اُعتبرت من التقنيات الثورية في ذلك الوقت.

لكن اليوم وبعد بضع سنوات فقط من الإعلان عن الخاصية، ربما قد نشهد بداية نهاية ميزة آبل وبداية اختفائها من هواتف الآيفون المستقبلية.

قال Blayne Curtis المحلل البارز في شركة Barclays إنه من المتوقع أن بعض أجهزة الآيفون في العام المقبل لن تتضمن ميزة 3D Touch، وفقاً لما تم ذكره في MacRumors.

يبدو أن Blayne Curtis يشير إلى جهاز الآيفون الرائد في عام 2019، والذي من المفترض أنه سيكون خلفاً لجهازي هذا العام مع شاشات OLED حسب الشائعات الأخيرة.

حيث سيتم استخدام نفس النوع من الشاشات في أجهزة الآيفون العام المقبل، لكن هذا يترك احتمالاً لوجود الخاصية في النموذج الذي يمتلك شاشة أرخص من نوع LCD.

المحلل Ming-Chi Kuo والذي عادةً ما تكون أخباره موثوق بها، قال قبل أشهر أن الميزة ستختفي بدءاً من هذا العام، وبالتالي هنالك احتمال أن يتم تقديم جهاز آيفون واحد على الأقل بعد أسابيع دون خاصية 3D Touch.

إذا كان كلام المحللين السابقين صحيح، فهذا يعني بجميع الأحوال أن الخاصية سوف تختفي تماماً من أجهزة الآيفون بحلول عام 2019.

كانت تلك الخاصية هي الميزة الأساسية في iPhone 6S، لذا سيكون هذا بمثابة اعتراف رئيسي بفشل تلك الخاصية من قبل شركة آبل.

إذا ما عُدنا بالزمن إلى عام 2015، فإن تصريحات Phil Schiller رئيس قسم التسويق في الشركة تشرح لنا السبب الذي يدفع بآبل إلى إلغاء الميزة.

حيث قال بعد إطلاق الميزة: من الناحية الهندسية، فإن التقنيات اللازمة لبناء شاشة تقوم بما تفعله خاصية 3D Touch صعبة للغاية، وسوف نهدر سنة كاملة من الهندسة.

وتابع قائلاً: هناك حاجة إلى كمية هائلة من التكلفة والاستثمار في التصنيع، وبالتالي إذا لم تقدم الميزة شيئاً مفيداً للناس وكانت ميزة تجريبية فقط فإن هذا يعد هدراً.

لاحقاً، لم تقدم الميزة فائدة حقيقة لمستخدمي الآيفون، ولم تمتلك الشعبية التي تحوّلها إلى ميزة فريدة من نوعها فيما يخص هواتف شركة آبل، حتى أن البعض من مستخدمي الآيفون لا يعرفون بوجودها حتى.

وعلى الرغم من أن الخاصية لا تزال مستخدمة في ساعات آبل الذكية Apple Watch ، إلا أنها لم تشق طريقها إلى أجهزة الآيباد، وبالتالي قد لا تتواجد رغبة حقيقية لدى الشركة في تطوير الخاصية أو الاعتماد عليها ونقلها إلى أجهزة أخرى.

وفي حال كانت التقارير صحيحة وبدأت الميزة تختفي من هواتف الآيفون المستقبلية، فإن ذلك سيكون بهدف خفض تكاليف دمج الخاصية مع شاشات OLED الجديدة التي بدأت الشركة باستخدامها منذ العام السابق.

خاصةً وأن الشركة بدأت هذا العام بسلسلة من الإجراءات التي تهدف إلى تقليل تكلفة إنتاج هواتف الآيفون والتي كان آخرها البدء بالاعتماد على الشركات الصينية كمورّد أساسي للقطع الداخلية.

مقالات قد تعجبك:

كيفية استخدام ميزة 3D Touch في أجهزة آيفون
ما هو وضع الفقدان في آيفون وآيباد وماك؟
كيفية العودة إلى iOS 11 من النسخة التجريبية من iOS 12
ما هو أفضل مضاد فيروسات لأجهزة آيفون ؟
لما جودة الصوت في هواتف آيفون أفضل من هواتف أندرويد؟
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...