بلوتوث 5.1 هو مستقبل المنزل الذكي SmartHome

ما هي إيجابيات و سلبيات التقنية الجديدة , و كيف تؤثر على خصوصية البيانات ؟

يتيح بلوتوث 5.1 للأجهزة المختلفة ( التي تدعم تقنية البلوتوث) إمكانية تتبّع المواقع بالنسبة لبعضها البعض بالأبعاد وصولاً إلى السنتيمتر ,

لكنّ فائدة هذه الميزة الرائعة لن يتجلّى فقط في عثورك على مفاتيحك الضائعة و حسب ! , بل إنّ ميزة التعقب الدقيق للمواقع قد تسمح لأجهزة المنزل الذكيّ أن تتعرّف هويتك و مكان وجودك داخل المنزل ! …

يمكن لبلوتوث 5.1 أن يجعل أجهزة المنزل الذكي أكثر ذكاءً  ! :

حتى وقتنا هذا , لم تعمل تقنية بلوتوث Bluetooth بشكل جيّد في إيجاد و تحديد مواقع الأشياء أو الأشخاص , يمكنها أن تحدد لك الغرفة التي يتواجد فيها غرضك الذي تبحث عنه , و لكن لن تحدد مثلاً في أي جزء من الغرفة يمكنك إيجاد هذا الغرض ,

لكن مع بلوتوث 5.1 أصبح هذا الأمر ممكناً , حيث يمكّن اتصال بلوتوث 5.1 من تفعيل تقنية تحديد الاتجاه و الموقع بالأبعاد وصولاً إلى السنتيمتر Centimeter , ما يعني أنّه يمكنك معرفة أين يقع الغرض الذي تبحث عنه في الغرفة و في أي اتجاه أيضاً , أو إذا كنت تحمل مثلاً هاتفك أو أيّ جهاز آخر  يدعم تقنية بلوتوث 5.1 الجديدة , فإنّ منزلك الذكي يستطيع تحديد أين تتواجد و في أيّ اتجاه تتحرك ..

لكن , ميزات تقنية بلوتوث 5.1 لا تقتصر على إيجاد أشيائك الضائعة و حسب , بل قد تشكل هذه الميزات المستقبل للمنزل الذكي SmartHome ..

قد تتبعك الموسيقى في أنحاء المنزل :

إذا قمت بتشغيل أغنية مثلاً على جهاز مكبر الصوت الذكيّ Smart Speaker في غرفتك و أردت الذهاب إلى المطبخ أو أي غرفة أخرى من المنزل , فلن تأخذ الجهاز معك أينما ذهبت , و لن تستطيع بالتالي الاستماع إلى أغانيك المفضلة فيما عدا إذا استخدمت سماعاتك اللاسلكية على الأقل  ,

أو أن تستخدم مكبرات صوت لاسلكية في كلّ غرفة مثلاً , و لكنّك قد لا ترغب بتشغيل الموسيقى في كلّ انحاء المنزل , فإذا استطاع منزلك الذكي SmartHome أن يتتبع حركتك بين الغرف , فبإمكانه عندها نقل الموسيقى بين مكبرات الصوت الموزعة في المنزل وفقاً للمكان الذي تتواجد فيه وكأن الموسيقى تتحرك معك ! أو قد تتوقف الموسيقى ببساطة بمجرّد مغادرتك الغرفة إيقافاً دائماً أو مؤقتاً لحين عودتك إليها ..

يمكن للأضواء أن تعمل فقط في الغرفة التي تتواجد فيها :

و بالمثل , بمجرّد دخولك إلى غرفة المعيشة أو المطبخ أو أيّ غرفة من المنزل , بإمكان منزلك الذّكي اكتشاف و تحديد مكان تواجدك و إشعال الأضواء , سيوفر هذا عليك عناء الذهاب إلى مكان المقبس لتشغيل ضوء الغرفة خاصةً في الليل , و عند مغادرتك الغرفة ستُطفأ المصابيح تلقائياً ما لم يكن أحد آخر فيها !

كما يمكن تشغيل مستويات السطوع و الألوان التي ترغبها بشكل تلقائي عند وصولك المنزل , أو دخولك الغرفة , و أبعد من ذلك , فإنّ قدرة المنزل الذكي على تحديد موقعك و اتجاهك سيمكّنه من اكتشاف مكان جلوسك في غرفة المعيشة مثلاً , فإن كنت في مواجهة التلفاز , سيعمل المنزل الذكي على تشغيله لك تلقائياً ! كذلك بالنسبة للأجهزة الإلكترونية الأخرى ..

نظام تكييف حراري أكثر ذكاءً :

يمكن للتحكم التلقائي في المنزل الذكيّ أثناء الانتقال من غرفة لغرفة أن يتجاوز التحكم بالأضواء و الموسيقى فقط , فمع ميزة تحديد و اكتشاف الموقع بدقّة , يمكن أن يتمّ التحكم تلقائيّاً بنظام التكييف الحراري للمنزل كإيقافه عند مغادرتك للعمل مثلاً ,

أو  الاستمرار بتدفئة أو تبريد الغرفة بحسب درجة الحرارة المناسبة عند وجودك فيها ثم الانتقال إلى وضع توفير الطاقة Eco Mode عند تحرّكك إلى أيّ غرفة أخرى , ينطبق الأمر نفسه على الأجهزة المتصلة بالمقابس الذكية Smart Plugs ، مثل أجهزة التدفئة الحرارية المنفصلة أو الأجهزة مبددة الرطوبة Dehumidifiers ..

الاتصال اللاسلكي Wi-Fi , مساعدك الصوتي Voice Assistant يمكن أن يصبحوا أكثر ذكاءً أيضاً :

أصبحت الشبكات الممتدّة Mesh Network أكثر انتشاراً في أيامنا هذه , خاصّةً في المنازل الكبيرة , و هي تعمل على فكرة ربط و وصل عدّة موسعات لنطاق الشبكةWi-Fi Extender ( الجهاز الذي يقوم بتوسيع نطاق التغطية للشبكة اللاسلكية ) و التناوب بعملها دون الحاجة لاستخدام كلمات مرور إضافية ,

و من خلال ميزة تحديد و اكتشاف الموقع , يمكن للشبكة تحديد أولوية للراوتر ( الموجه Router ) الأقرب إليك , أيّ إعطائه أولوية أعلى بحيث تتمكّن من الحصول على سرعة أعلى و اتصال أكثر موثوقية على جميع أجهزتك ..

مساعدك الصوتي Voice Assistant سيتطور بفضل هذه الميزة أيضاً, حيث يدعم حالياً كلّ من أليكسا Alexa و جوجل هوم Google Home ملفات تعريف متعددة للمستخدمين , و التمييز بينهم يعتمد على الصوت فقط ,

لكن و مع استخدام بلوتوث 5.1 , أُضيفت نقطة بيانات أخرى للمساعد الصوتي يمكن الاستفادة منها في عملية التعرّف , حيث يستطيع المساعد الصوتي عندها مقارنة بيانات صوتك و الاتجاه الذي يأتي منه الصوت مع بيانات موقعك و اتجاه الحركة من خلال  اتصال البلوتوث Bluetooth Connection , و هذا يعطي موثوقية أكبر في تمييزك عن بقية المستخدمين ضمن المنزل .

بالنسبة للضيوف و الخصوصية :

أما بالحديث عن الجانب السلبي , فأنت بحاجة لأن تحمل طيلة الوقت جهاز يعمل بتقنية بلوتوث 5.1 الجديدة كهاتفك ( أو تطبيق عليه مثلاً ) , فإذا نسيت هذا الجهاز في مكان العمل أو في غرفة من المنزل و قمت بمغادرتها , فلن يتمكّن المنزل الذكي من تتبع حركتك أو موقعك ,

و لتطبيق هذه الميزات على ضيوفك أيضاً , سيترتب عليك تهيئة أجهزتهم للاتصال بنظام منزلك الذكي و تحديد بياناتهم , لكن قد لا يرغب جميع الزائرين لديك بتنزيل تطبيق أو تهيئة اتصال بلوتوث مع نظام المنزل الذكيّ على أجهزتهم , و قد ينطبق الأمر نفسه حتى على الأشخاص الذين يسكنون معك في المنزل ,

أمّا بالنسبة للخصوصية , فإن إضافة هذه التقنية الجديدة إلى المنزل الذكي , لن تنوب بشكل كامل عن حاجتك لاستخدام المساعد الصوتي الدائم مثل أليكسا Alexa أو جوجل هوم Google Home , و بالنظر أبعد من ذلك ,

فقد تتيح لصانعي أجهزة المنزل الذكي مثل أمازون Amazon أو جوجل Google ببساطة معرفة المزيد من المعلومات عنك , موقعك من المنزل مثلاً , عاداتك , أو الغرف الأكثر تكراراً التي تتواجد فيها !!

و مثل معظم تكنلوجيا المنزل الذكي Smart Home الحديثة , فإنّ الراحة و الخصوصيّة هما أهم عنصرين ممثلَين لهذه التكنلوجيا , لذلك تحتاج هذه التكنلوجيا إلى المزيد من التطوير قبل أن تصبح متوافرة لجميع المستخدمين ,

لكن ما ننوّه عليه هنا هو أنّ تكنلوجيا المنزل الذكي كانت تفتقر بشكل ملحوظ إلى تقنية تحديد الموقع و الاتجاه بدقة , و التي أصبحت متاحة الآن بفضل بلوتوث 5.1 .

مقالات قد تعجبك :

كيفية معرفة إصدار البلوتوث على نظام التشغيل ويندوز أو ماك
أفضل سماعات الرأس محدودة الصوت المخصصة للأطفال
أفضل الاشياء التي يمكن لمساعد جوجل القيام بها على هواتف أندرويد
هل يجب شراء جهاز كشف الدخان الذكي؟
ما هي أجهزة كشف و إنذار الدخان والحرائق

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...