معالجات كوالكوم الجديدة دعمت كاميرات بدقة 192 ميجابكسل

هل سنشهد كاميرات هواتف بدقة 100 ميجابكسل قريباً؟

بدأت شركات الهواتف المحمولة باستخدام أرقام كبيرة فيما يتعلق بكاميرات هواتفها، هذه الأرقام تمثلت بأمرين أساسيين، الأول هو عدد العدسات والثاني هو دقة العدسة الواحدة.

من حيث عدد العدسات، ازداد هذا العدد بشكل مبالغ به، فبعد أن كان العدد الأكبر للعدسات هو 2 فقط من خلال الكاميرات المزدوجة قبل فترة ليست بعيدة، انتقلت الشركات بشكل مفاجئ لاستخدام أعداد مضاعفة من العدسات.

على سبيل المثال استخدمت شركة HMD Global في هاتفها Nokia 9 PureView ما يصل إلى 5 كاميرات خلفية إلى جانب كاميرا سادسة ثلاثية الأبعاد.

مؤخراً انتقلت الشركات من زيادة عدد العدسات إلى زيادة دقة المستشعر المستخدم، حيث ظهرت مجموعة من الهواتف التي تستخدم مستشعر بدقة 48 ميجابكسل كان آخرها Note 7 Pro من شاومي.

وجدت شركة كوالكوم Qualcomm نفسها مجبرة على الدخول في لعبة الأرقام كونها المزوّد الأشهر لمعالجات هواتف المحمولة ولارتباط عمل الكاميرا بعمل المعالج بشكل أساسي.

ومع تعالي الأصوات التي بدأت تسأل عن كيفية دعم معالج متوسط مثل Snapdragon 660 لعدسة كاميرا بدقة 48 ميجابكسل في هاتف شاومي Note 7 مثلاً، قامت الشركة مؤخراً بتحديث صفحة المواصفات التقنية لبعض معالجاتها.

حيث قالت كوالكوم في تحديثها الأخير أن معالجاتها الجديدة المتوسطة والرائدة قادرة على دعم استخدام عدسات بدقة مرتفعة جداً تصل إلى 192 ميجابكسل.

بعض هذه المعالجات:  Snapdragon 675 و Snapdragon 710 و Snapdragon 660 و Snapdragon 670 والمعالجين الرائدين Snapdragon 845 و Snapdragon 855.

الجدير بالذكر أن تحديث كوالكوم لمواصفات معالجاتها على الموقع الرسمي كان هادئاً ومن المتوقع أن الهدف منه مواكبة لعبة الأرقام التي بدأت الشركات بالدخول فيها.

فهل أصبح الوقت قريباً من رؤية هاتف بكاميرا بدقة حوالي 100 ميجابكسل أو أكثر؟

مقالات قد تعجبك:

كيفية فك وتركيب اللوحة الأم في الكمبيوتر
كيفية إيجاد وتثبيت التعاريف الرسمية لقطع الحاسوب العامل بنظام ويندوز
كيفية اختيار لوحة أم أو معالج جديد للكمبيوتر
كيفية فك وتركيب المعالج للكمبيوتر
نصائح لنشر صور ومقاطع فيديو أفضل على إنستغرام

تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...