جوجل لن تسمح لهواوي باستعمال خدماتها في Mate 30

تهديد نجاح أهم هواتف الشركة وأكثرها ترقباً

تتجه جميع الأنظار في النصف الثاني من العام إلى الشركات الثلاث الأضخم في عالم الهواتف المحمولة، سامسونج Samsung و آبل Apple و هواوي Huawei.

حيث لدى كل شركة من تلك الشركات مجموعة هواتف توصف على أنها بالغة القوة وصاحبة المواصفات الأكثر تميزاً على الإطلاق، وكنا قد تعرّفنا رسمياً على مجموعة سامسونج وهي هواتف النوت الأخيرة.

وستعلن آبل عن مجموعتها الخاصة من هواتف الآيفون خلال الشهر القادم أيضاً لتنضم إلى ساحة المنافسة، في حين ستتبعها هواوي لتعلن عن هواتف Mate 30، لكن للأسف فإن هواتف الشركة هذه مهددة بالفشل قبل أن يتم إطلاقها حتى!

حيث من المحتمل أن تواجه هواوي كارثة جديدة تتمثّل بعدم قدرتها على استخدام تطبيقات وخدمات جوجل الرسمية والمستخدمة من مئات الملايين من المستخدمين حول العالم، وذلك في هواتف Mate 30 الجديدة، وفقاً لتقرير وكالة رويترز.

والسبب كما تتوقع تماماً، الحرب التجارية المشتعلة بين الولايات المتحدة والصين والتي دفعت بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى توقيع قرار منع فيه الشركات الأمريكية – ومنها جوجل – من التعامل مع هواوي.

هذا يعني أن هواتف الشركة القادمة قريباً مثل هاتف Mate 30 والنسخة Mate 30 Pro وحتى الهاتف القابل للطي والمؤجل عدة مرات Mate X لن يحصلوا على خدمات وتطبيقات جوجل.

الأخبار الجديدة المؤسفة كان قد أكّدها متحدث باسم شركة جوجل لموقع The Verge والذي قال أن هواتف هواوي الجديدة محظورة من استعمال خدمات وتطبيقات الشركة.

في الحقيقة فإن هذا الأمر يمثّل كارثة لهواوي التي ستكون غير قادرة على إقناع المستخدمين لإنفاق 1000 دولار أو أكثر على هاتف لا يشغّل أي خدمة أو تطبيق من جوجل.

بما في ذلك متجر التطبيقات الأشهر عالمياً Play Store التابع لجوجل والذي يُصنّف على أنه أضخم متجر لتطبيقات الأندرويد وأكثرها أماناً وموثوقية.

كانت الشائعات تتردد عن أن هواوي تعمل على إنشاء متجر تطبيقات أندرويد خاص بها، كنوع من الحلول الخاصة بحالات الحظر المتوقعة من الحكومة الأمريكية.

لكن الحظر الذي تفرضه الولايات المتحدة يعني أنه ما زال أمام هواوي معركة شاقة لأن هنالك شركات أمريكية كبرى مثل Twitter أو Facebook أو Pinterest لن تكون قادرة على تقديم تطبيقات لهذا المتجر.

حصلت هواوي على تمديد لمدة ثلاثة أشهر من وزارة التجارة الأمريكية في شهر أيار للسماح لها باتخاذ إجراءات ضرورية لتوفير الخدمة والدعم – بما في ذلك تحديثات البرامج أو التصحيحات – للأجهزة الحالية التي كانت متاحة للمستخدمين قبل فترة الحظر.

ثم تم منح تمديد ثانٍ لمدة 90 يوماً للشركة فقط الأسبوع الماضي، ومن المقرر أن ينتهي في 19 تشرين الثاني، ولكن هذا لا ينطبق إلا على الهواتف التي تم إصدارها مسبقاً.

وبالتالي فإن أي هواتف جديدة مثل Mate 30 أو غيره والتي سيتم إطلاقها حديثاً لن تستفيد من الإعفاء الأخير وستكون مهددة بفقدان خدمات وتطبيقات جوجل.

بالنسبة لنظام التشغيل، فمن المعروف أن هنالك نسخة مفتوحة المصدر من نظام الأندرويد والتي يمكن أن تستعملها هواوي في هذه الحالة، لذلك فإنه لا يوجد خطر من هذه الناحية.

وحده السوق الصيني لن يتأثر بهذه الإجراءات، حيث أن خدمات جوجل محظورة مسبقاً في الصين، لكن المشكلة التي ستواجه هواوي هي إقناع المستخدمين في الأسواق الأخرى التخلي عن خدمات جوجل في حال لم تتوصل إلى حل مع جوجل وغيرها من الشركات الأمريكية.

مقالات قد تعجبك:

ما هي عملية ضغط الملفات ؟ وكيف تتم ؟
ميزة جديدة في كروم لتشغيل الفيديو كنافذة منفصلة خارج المتصفح لمشاهدته أثناء استخدام برامج أخرى
ما هي ملفات EPUB ؟ وكيف يمكن فتحها؟
ما هو إعداد الأيزو ISO في الكاميرا ؟و كيف يعمل ؟
كيفية البحث عن التغريدات القديمة وحذفها في تويتر
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...