آبل اعترفت بأن تكنولوجيا كوالكوم هي الأفضل على الإطلاق

على الرغم من وصفها سابقاً بأن لا قيمة لها

خلال ما يقرب من العامين تقريباً، كانت شركة آبل Apple تخوض معركة قانونية مع أحد مورديها شركة Qualcomm كوالكوم بعد تبادل رفع الدعاوى القضائية بين الطرفين.

قام الجانبان بتسوية نزاعهما القضائي الذي أخذ شكل الحرب خلال الأسبوع الماضي في اتفاق وُصف بالتاريخي والمفاجئ، وانتهت الحرب القضائية بين الشركتين بأفضل شكل ممكن.

لكن الغريب في الأمر هو ما نشرته صحيفة The Washington Post عن المستندات الداخلية السرية لشركة آبل التي تم الوصول إليها.

من هذه المستندات تبيّن أن الرؤساء التنفيذيون في الشركة والشخصيات الكبيرة فيها وصفوا تكنولوجيا كوالكوم بأنها الأفضل على الإطلاق من خلال استخدام كلمات التفضيل والثناء.

كما تم الحديث سراً داخل آبل عن أن كوالكوم تمتلك بالفعل حصة كبيرة من براءات الاختراع في مجال الاتصالات اللاسلكية وصناعة مودمات الاتصال إلى جانب امتلاكها لرقائق ومعالجات مثيرة للاهتمام.

حسناً، من الطبيعي عدم إعلان الشركة عن هذه الأمور بالنسبة لشركة تعيش معها حالة نزاع قضائي، لكن الأمر غير الطبيعي هو ما قالته آبل سابقاً أثناء فترة المحاكمة.

وصفت آبل تكنولوجيا كوالكوم في المحكمة بأن لا قيمة لها، وقالت أن تكنولوجيا المنافسين مثل شركات إريكسون Ericsson و هواوي Huawei ليست أقل شاناً من أجهزة كوالكوم للاتصالات.

من الواضح أن الشركة لم تكن مقتنعة بما تقوله، حيث كشفت المستندات الداخلية عن إعجاب آبل بأجهزة كوالكوم ومعداتها، الأمر الذي ربما قد يوضح أن آبل كانت بحاجة التسوية والعودة للتعاون أكثر من كوالكوم فعلياً.

عانت شركة آبل أثناء عملها مع شركة إنتل Intel من تأخير كبير في تطوير مودم اتصال متوافق مع الجيل الخامس لاستخدامه في أجهزة الآيفون، وقد زاد الضغط كثيراً على آبل مع بدء توافر أجهزة الأندرويد المتوافقة مع الجيل التالي من الاتصالات في الأسواق مثل Galaxy S10 5G.

في تقرير الصحيفة الأمريكية، قال Adam Mossoff أستاذ القانون بجامعة George Mason ومدير مركز حماية الملكية الفكرية أن المستندات المسربة قد تكشف عن أن آبل كانت منخرطة في حجج سيئة ونزاع قضائي غير صحيح أمام المحاكم وهيئات مكافحة الاحتكار.

حيث عمدت الشركة إلى التقليل من شأن كوالكوم وأجهزتها، بينما كانت تصفها بالأفضل عالمياً بشكل سري، الأمر الذي يكشف عن طريقة صنع القرار والتعامل مع المنافسين داخل الشركة التي تُعتبر الأكثر سرّية على الإطلاق.

رفضت كل من آبل وكوالكوم التعليق على تقرير الصحيفة والمستندات المسربة، وعلى ما يبدو فقد قررت الشركتان طي صفحة الماضي والعودة للتعاون معاً، مما ينعكس إيجاباً على حالة السوق والتنافس المتوازن فيه.

مقالات قد تعجبك:

كيفية وصل سماعات AirPods مع كمبيوتر ويندوز أو ماك أو مع هواتف أندرويد أو آيفون
كيفية قياس المسافات باستخدام كاميرا آيفون
ما هي ميزة التخزين المحسّن في أجهزة ماك؟و كيف يمكن الاستفادة منها ؟
كيفية تضمين فيديو يوتيوب في العرض التقديمي بور بوينت
ما الفرق بين Junk Email و Clutter و Focused Inbox في آوت لوك؟
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...