شركة سويسرية ستقاضي سامسونج لسرقة واجهات ساعاتها

وإتاحة هذه الواجهات للتحميل من متجر سامسونج

قبل أيام قليلة وخلال حدث سامسونج Samsung الضخم الذي تم فيه الإعلان عن هواتف Galaxy S10 الرائدة إلى جانب هاتف الشركة القابل للطي، أعلنت الشركة الكورية أيضاً عن مجموعة من المنتجات الإضافية.

من بين هذه المنتجات كانت ساعة Galaxy Watch Active التي جاءت بتصميم مميز وبميزات جديدة خاصة باللياقة البدنية ومراقبة الصحة العامة.

لكن للأسف فإن الأمور السيئة بدأت بالحدوث في وقت باكر جداً للساعة الجديدة، حيث هدّدت الشركة السويسرية Swatch لصناعة الساعات الفخمة برفع دعوى قضائية ضد سامسونج.

وسبب الدعوى هو سرقة واجهات ساعات الشركة السويسرية واستخدامها في ساعة سامسونج الجديدة، حيث تتيح ساعة سامسونج تبديل واجهتها واستخدام تصاميم مختلفة.

توافرت الواجهات المسروقة في متجر تطبيقات Galaxy وكان بإمكان أي شخص تحميلها من المتجر واستخدامها في ساعة سامسونج الجديدة.

سرقة الواجهات ورفعها إلى المتجر لم يتم من خلال موظفي سامسونج، بل من خلال مطوري الطرف الثالث الذين يمكنهم رفع تطبيقاتهم إلى المتجر.

وعلى الرغم من ذلك فإن الشركة السويسرية هدّدت برفع الدعوى ضد سامسونج بوصفها المسؤولة بشكل رئيسي عن تطبيقات المتجر ولأنها تساهلت في إتاحة الواجهات المسروقة دون مراقبة.

ادّعت شركة Swatch أن أكثر من 30 واجهة خاصة بساعاتها توافرت بشكل متطابق تماماً أو بشكل تقريبي للتحميل من متجر سامسونج، الأمر الذي اعتبرته الشركة السويسرية تضليلاً للعملاء للاعتقاد بأن هنالك صفقة بين الشركتين.

وعلى ما يبدو أن أكثر ما أزعج الشركة السويسرية هو سرقة تصميم واجهة ساعة فاخرة جداً اسمها Jaquet Droz Tropical Bird Repeater تم تصميمها لهواة جمع العملات وتكلف حوالي 650 ألف دولار أمريكي.

هذه ليست المرة الأولى التي ينشأ فيها خلاف بين الشركتين الكورية والسويسرية، حيث اشتكت شركة Swatch سابقاً من توافر تصاميم قريبة من تصاميم واجهاتها في متجر سامسونج.

ردّت سامسونج وقتها على الشكوى وأزالت التصاميم المتشابهة، ولكنها – وبحسب كلام شركة Swatch – لم تلتزم بتوفير مراقبة صارمة على الواجهات التي يتم رفعها من قبل مطوري الطرف الثالث.

والجدير بالذكر أن لدى Swatch تاريخ حافل في اتخاذ الإجراءات القانونية ورفع الدعاوى القضائية، فقد رفعت دعوى ضد شركة Target بسبب نسخ تصاميم ساعاتها.

ورفعت دعوى أخرى ضد Tiffany & Co بسبب عدم احترامها لصفقة تجارية، بل وحتى وكالة Bloomberg كانت من ضمن أهداف الشركة السويسرية بسبب نشرها تفاصيل الإيرادات والأرباح.

مقالات قد تعجبك:

ما هي ميزة QoS في أجهزة الراوتر ؟ وكيفية استخدامها للحصول على إنترنت أسرع ؟
شرح لتطبيقات فوتوشوب للهواتف الذكية، وما ميزاتها ؟
كيفية استعادة مفتاح تفعيل ويندوز أو أوفيس بعد ضياعه
كيفية كتم مجموعات واتساب بشكل دائم
أسباب وحلول مشاكل الشحن في آيفون وآيباد
تعليقات
جاري تحميل التعليقات ...